الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

حمد الكعبي .. تعزيز الأمان النووي

يحرص سفير الإمارات في النمسا والممثل الدائم للدولة لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا منذ عام 2008 حمد الكعبي، على تعزيز الأمان النووي محلياً عبر اتخاذ إجراءات عدة، من بينها التقييم الوطني للطاقة ومتطلبات دولة الإمارات المستقبلية والفرص المحتملة للكهرباء. يحمل الكعبي درجة البكالوريوس والماجستير في الهندسة النووية من جامعة بوردو في إنديانا ـ الولايات المتحدة، فيما يتولى منصب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للرقابة النووية. وشارك في عملية صياغة ونشر السياسة العامة في تقييم إمكانية تطوير برنامج للطاقة النووية، لا سيما عن المشاركة في إعداد التشريع الوطني الخاص بالقانون النووي وتأسيس الهيئة الاتحادية للرقابة النووية. وأسهم في إنجاز اتفاقيات ثنائية تتعلق التعاون في الاستخدامات السلمية للطاقة النووية بين الإمارات والدول الأخرى، وتولى جهود الدولة لتقييم فرص بناء برنامج نووي سلمي، ملتزماً بتعهدات تتعلق بالشفافية في العمليات وضمان أعلى مستويات الأمن والأمان وحظر الانتشار النووي. وشارك المراحل الرئيسة للبرنامج النووي للإمارات، فيما لعب دوراً حيوياً في النقاشات الخاصة بالطاقة النووية والأمن النووي وحظر الانتشار بين حكومة الإمارات والمنظمات الدولية وغيرها.
#بلا_حدود