الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021

التوصية بتحصين الشباب من الإدمان والانحرافات السلوكية

أوصى المشاركون ضمن ورش البرنامج الوطني للوقاية من المخدرات ـ «سراج»، باتباع أحدث الوسائل الوقائية لتحصين الطلبة والشباب من براثن الإدمان والانحرافات السلوكية. وشهدت مناشط «سراج»، المنظّمة طوال أسبوع في مختلف مناطق الدولة، مشاركة 1500 من مديري النطاق والمدارس ومرشدين ومختصي التربية. وأكد رئيس اللجنة الوطنية العليا للوقاية من المخدرات العقيد إبراهيم محمد الدبل أهمية هذه الورش في تأهيل الكوادر الوطنية وتمكينهم من حماية النشء واليافعين والشباب، فضلاً عن تدارك مشكلات تعاطي المخدرات والانحرافات السلوكية. وذكر أنه بتوجيهات من نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي رئيس مجلس مكافحة المخدرات في وزارة الداخلية الفريق ضاحي خلفان تميم تضافرت الجهود لإنجاح مناشط البرنامج وتحقيق أهدافه الأمنية والاجتماعية، داعياً جميع الأفراد إلى اليقظة المستمرة لصون المكتسبات، وإحباط مخططات الدخلاء والمجرمين ممن يضرون باستقرار الوطن والمجتمع. من جهتها، أبانت مديرة إدارة التدريب والتنمية المهنية في وزارة التربية والتعليم خولة الحوسني أن الورش أسهمت بفاعلية في إثراء معارف الكوادر المشاركين في «سراج» وتوسيع خبراتهم لوقاية الأجيال الجديدة من المؤثرات العقلية ومكافحة المواد المخدرة. وأوضح منسّق الورش التدريبية جمال الصيادي أن الإقبال على الورش التدريبية فاق جميع التصورات، مضيفاً أن محاور المحاضرات شملت التوعية بأضرار المخدرات والوقاية من هذه الآفة، وسُبل إرشاد المجتمع إلى تجنب مخاطرها وتبِعاتها السلبية. وثمّن الصيادي دور اللجنة الوطنية العليا للوقاية من المخدرات في إنجاح مناشط الورش وتنظيمها بإحكام.
#بلا_حدود