الخميس - 20 يناير 2022
الخميس - 20 يناير 2022
اسعار النفط

اسعار النفط

أسعار النفط اليوم بث مباشر

اليوم الثلاثاء شهدت أسعار النفط ارتفاعاً طفيفاً وسط المخاوف من تداعيات فيروس كورونا والمتحور الجديد «أوميكرون» وكانت مكاسب سوق النفط الأوروبية قد توقفت أمس مؤقتاً، لتبدأ اليوم في التزايد مرة أخرى، وقد أشار تقرير منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» في تقريرها الشهري إلى وجود تأثير طفيف للمتحور كورونا على أسعار النفط.

أسعار النفط بث مباشر

تشهد الأسعار تغيراً بين اللحظة والأخرى، ولكن آخر ما وصلت له أسعار النفط له اليوم الثلاثاء هو: ارتفاع الخام الأمريكي إلى مستوى 71.99 دولار أمريكي للبرميل بنسبة ارتفاع قدرها 1.25% من مستوى الافتتاح الذي بدأ عند 71.10 دولار أمريكي لكل برميل، ليكون أدنى مستوى له مسجلاً عند 70.62 دولار أمريكي لكل برميل في تعاملات اليوم.

أسعار النفط برنت مباشر اليوم: سجلت خام برنت نسبة ارتفاع قدرها 1.2% من مستوى الافتتاح الذي بدأ عند 74.23 دولار للبرميل، ليصل إلى سعر 75.14 دولار أمريكي للبرميل، في حين سجل أدنى مستوى له عند 73.74 دولار للبرميل.

جاءت المكاسب التي حققتها أسعار النفط اليوم الثلاثاء مبشرة بعض الشيء، في ظل المخاوف التي سيطرت على المستثمرين في سوق النفط، بسبب الظروف الراهنة وسط القيود التي فرضتها أوروبا وآسيا بسبب زيادة الإصابات بفيروس كورونا، أو المتحور الجديد أوميكرون.

من بين تلك الدول شددت النرويج وبريطانيا القيود لوقف انتشار أوميكرون حيث ظهرت أول حالة وفاة مؤكدة وقد تم الإعلان عنها في وقتٍ سابقٍ اليوم.

اقرأ أيضاً: 903 ملايين برميل إنتاج الإمارات من النفط الخام خلال 11 شهراً

العقود الآجلة لخام برنت

رغم كل تلك الظروف إلا أن منظمة أوبك رفعت سقف توقعاتها في ما يخص الطلب العالمي على النفط في الربع الأول من عام 2022 مع الالتزام بالجدول الزمني لمستوى الإنتاج الذي يستهدف وصول سعر النفط إلى القيمة التي كان عليها قبل جائحة كورونا، مؤكدةً أن تأثير المتحور أوميكرون سيكون طفيفاً على توقعات أسعار النفط على المدى القصير.

وقد ارتفعت قيمة العقود الآجلة لخام برنت بمقدار 25 سنتاً، بما يعادل 0.3% لتصل قيمتها إلى 74.64 دولار أمريكي للبرميل.

اقرأ أيضاً: «أدنوك» تعلن عن اكتشافات كبيرة تصل إلى مليار برميل نفط مكافئ

رأي المحللين في أسعار النفط المتوقعة

قال «إدوارد مويا» واحد من كبار المحللين في أواندا: إن المخاطر المتوقعة بسبب تفشي فيروس كورونا أو ظهور المتحور أوميكرون، وما يحدث من تشديد من البنك المركزي الأمريكي سوف يكون له تأثير سلبي على أسعار النفط على المدى القصير، وهو عكس ما توقعته منظمة أوبك.