السبت - 21 مايو 2022
السبت - 21 مايو 2022

صعود في أسعار النفط اليوم الجمعة 13 مايو 2022

صعود في أسعار النفط اليوم الجمعة 13 مايو 2022

أسعار النفط الخام والنفط برنت اليوم.

صعدت أسعار النفط اليوم في بداية التعاملات الصباحية للعقود الآجلة تسليم يوليو، لتتم المتاجرة على ارتفاع بنسبة 1.25% للنفط برنت، أيضاً جاء الصعود في قيمة العقود الآجلة تسليم يونيو القادم للنفط الخام بنسبة 0.82% مدفوعاً بمخاوف نقص المعروض.

أسعار النفط اليوم في السعودية

للجلسة الثانية على التوالي استطاع النفط تعويض بعض الخسائر التي لحقت به في بداية أسبوع التعاملات، حيث عاد سعر النفط برنت للعقود الآجلة للصعود متجهاً مرة أخرى إلى 109 دولارات للبرميل، حيث سجل النفط برنت ارتفاعاً بمقدار 1.32 نقطة ونسبة تغير 1.23% في الاتجاه الموجب، ليتم تداول العقود الآجلة تسليم يوليو القادم عند 108.66 دولار للبرميل عند كتابة هذا التقرير، مقارنةً بسعر الافتتاحية والذي جاء عند مستوى 107.91 دولار للبرميل، في حين استهلت جلسة اليوم على فجوة سعرية صاعدة محدودة، مقارنةً بقيمة الإغلاق بالأمس عند 107.45 دولار للبرميل، ومن المتوقع أن يصل برميل النفط برنت اليوم أعلى مستوى له عند 109.72 دولار للبرميل، بينما أدنى مستوى له عند 104.69 دولار للبرميل.

اقرأ أيضاً: ارتفاع أسعار القطن مع تنامي ضغوط على الإمدادات الأمريكية

أسعار النفط الخام اليوم

أيضاً ارتفع سعر النفط الخام اليوم للعقود الآجلة تسليم يونيو 2022، حيث صعد سعر البرميل بمقدار 0.88 نقطة، ونسبة تغير 0.82% في الاتجاه الموجب، ليتم التداول عند قيمة 107 دولارات للبرميل، مقارنةً بالسعر عند افتتاح جلسة اليوم 106.72 دولار للبرميل، وقد استهلت جلسة اليوم تعاملاتها على فجوة سعرية صاعدة محدودة، مقارنةً بسعر إغلاق جلسة الأمس عند 106.13 دولار للبرميل، ومن المتوقع أن يصل سعر النفط اليوم للخام الأمريكي إلى أعلى مستوى له عند 108.12 دولار للبرميل، بينما يصل إلى أدنى مستوى له عند 106.46 دولار للبرميل.

اقرأ أيضاً: ارتفاع الفائدة على قروض التمويل العقاري بأمريكا لأعلى مستوى منذ 2009

ارتفاع قيمة العقود الآجلة اليوم وتسجيل تراجع أسبوعي

رغم المكاسب التي حققها النفط في جلستَي الأمس واليوم، فإنه يتجه لتراجع أسبوعي بتأثير من مخاوف التضخم وتباطؤ النمو العالمي، بسبب نقص إمدادات الطاقة الروسية والإغلاقات التي تتبعها الصين، أكبر مستهلك للطاقة في العالم، فيما تمثلت أهم أسباب الحد من مكاسب النفط في ارتفاع مؤشر الدولار إلى أعلى مستوى له منذ 20 عاماً، ما يعني ارتفاع كلفة النفط.