الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

صندوق عالمي لتمويل أبحاث النفط والغاز

تعتزم أدنوك بالتعاون مع 13شريكاً مختصاً في قطاع النفط والغاز إطلاق صندوق عالمي لتمويل الأبحاث العلمية والدراسات الخاصة بقطاع النفط محلياً وعالمياً. وسيطلق الصندوق رسمياً الأسبوع المقبل ضمن مناشط الدورة الثالثة من معرض ومؤتمر أبحاث وتطوير البترول (آر دي بيترو) التي تعقد في الفترة ما بين التاسع والعاشر من مايو الجاري. ويعد المعرض أكبر تجمع في العالم يركز على البحث والتطوير التكنولوجي لصناعة النفط والغاز، إذ يجمع الشركات والمختصين في القطاع من 40 دولة حول العالم في المركز الوطني للمعارض في أبوظبي. وأفاد «الرؤية» مدير وحدة المركز التقني في أدنوك، ورئيس المؤتمر قاسم الكيومي بأن الصندوق يسعى إلى تمويل ودعم المشاريع البحثية لإيجاد حلول جذرية للتحديات التي تواجه القطاع. وأوضح أن من أبرز التحديات التي تواجه القطاع الترسبات الملحية في الأنابيب السطحية لنقل البترول، كما ستركز الأبحاث إلى إيجاد حلول لرفع كفاءة الإنتاج وخفض تكاليفها، وتقنيات الذكاء الاصطناعي في القطاع. ولفت إلى أن الصندوق سيمول المشاريع البحثية ضمن 11 مجالاً متعلقاً بقطاع النفط والغاز، سواء على المستوى المحلي أو العالمي، منها تحسين أداء الحقول والتركيز على تطوير مجال الغاز الحامض. وسيمول الصندوق ما يتراوح من 10 إلى 20 بحثاً سنوياً، تركز على التقنيات والتكنولوجيات الحديثة، وكذلك تطبيقات معالجة البيانات الضخمة في القطاع وتطوير تقنيات الحفر واستخراج النفط والغاز وتحفيز المكامن القديمة. ونوه بأن الصندوق سيتخذ مقراً له في أدنوك في أبوظبي، فيما يعد الصندوق الثاني الذي يسهم في دعم المشاريع المتعلقة بالقطاع في أدنوك، إذ إن الصندوق السابق التابع لأدنوك يخص المشاريع البحثية التابعة للشركة والقطاع محلياً. ويعزز الحدث التعاون الوثيق في قطاع صناعة النفط والغاز بين المبتكرين والتقنيين والشركات الناشئة والأوساط الأكاديمية من أجل الاستكشاف، فضلاً عن منح التمويل للحلول المبتكرة التي تفتح وتعزز موارد النفط والغاز محلياً ودولياً. وستمنح المشاريع والأفكار الأكثر ابتكاراً تمويلاً بملايين الدولارات للمساعدة في حل التحديات الصناعية الرئيسة بالقطاع. ويعد المعرض والمؤتمر منذ عام 2015 الأكبر على المستوى العالمي للبحث والتطوير في مجال النفط والغاز، والمكرس بالكامل للبحث والتطوير.
#بلا_حدود