الاثنين - 24 يونيو 2024
الاثنين - 24 يونيو 2024

6 محاور استراتيجية للنهوض بحواء

تعتزم مؤسسة دبي للمرأة إطلاق تقارير بحثية ودراسات ومنتديات عالمية تعنى بالمرأة العاملة في الدولة وتسهم في دعم أصحاب القرار، فضلاً عن مؤتمرات تسلط الضوء على التجربة الإماراتية الناجحة في مجال الاهتمام والارتقاء بالمرأة والارتقاء بدعم من القيادة الرشيدة للدولة. كما تسعى المؤسسة إلى عرض أفضل التجارب والممارسات العالمية بمشاركة قادة حكوميين ومسؤولي شركات عالمية شهيرة وأصحاب الفكر والرأي. جاء ذلك على هامش اجتماع مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة الجديد تحت رئاسة رئيسة مجلس الإدارة والعضو المنتدب منى غانم المري، وناقش الاجتماع مشاريع ومبادرات النصف الثاني من عام 2018. واطلع مجلس إدارة المؤسسة على الاستراتيجية والرؤية والرسالة والاختصاصات الجديدة التي تتمثل في ست محاور منها، تطوير سياسات إمارة دبي المتعلقة برفع مشاركة المرأة في سوق العمل، وتطوير المواد البحثية وقواعد البيانات المتعلقة بالمرأة، وتنفيذ المبادرات والبرامج المهمة لدعم مشاركتها في مختلف نواحي الحياة. حملات إعلامية للارتقاء بالمرأة تقدم الاستراتيجية الجديدة الاستشارات لمؤسسات القطاعين العام والخاص، وتمثل المرأة الإماراتية في المناشط والمؤتمرات المحلية والعالمية وبناء شراكات قوية، إضافة إلى وضع وتنفيذ حملات إعلامية وتوعوية باستخدام القنوات الإعلامية التقليدية والرقمية والإعلام الجديد من شأنها التوعية بدور المؤسسة في تعزيز جهود الدولة للارتقاء بالمرأة الإماراتية، وتحقيق رؤية القيادة المعبرة عن الأهداف الوطنية في هذا الخصوص. كما استعرض الاجتماع الأول لمجلس إدارة المؤسسة الجديد مشاريع ومبادرات المؤسسة العام الجاري. وتعمل المؤسسة حالياً على تنظيم الدورة السابعة من البرنامج التدريبي «أساسيات حوكمة الشركات» الذي جرى تصميمه بالتعاون مع معهد حوكمة، ويتضمن تدريب المشاركات على كل ما يتعلق بمجالس إدارة الشركات والحوكمة، بهدف تأهيلهن لعضوية مجالس الإدارة. المرأة شريكة التنمية المستدامة أكدت رئيسة مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة منى المري عزم المؤسسة مواصلة جهودها الرامية إلى تحقيق توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بزيادة مشاركة المرأة الإماراتية في مسيرة التنمية المستدامة، وتعزيز دورها في صياغة المستقبل الاقتصادي والاجتماعي للإمارة، عبر مبادرات وبرامج نوعية من شأنها تأهيل الكوادر الوظيفية والقيادية النسائية في جميع التخصصات. وقالت إن المؤسسة، تحت قيادة حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، تعمل وفق رؤية واضحة وشاملة لتعزيز مكانة المرأة الإماراتية والوصول بها للريادة العالمية، وفي هذا الإطار أطلقت الكثير من المبادرات الاستراتيجية المبنية وفقاً لأرقى المعايير والممارسات العالمية. واستعرضت المري النتائج الإيجابية لنموذجين من المبادرات، هما «المشروع الوطني للحضانات، والمرأة في مجالس الإدارة»، مبينة أن المشروع الوطني للحضارات كان له أثره الملموس في رفع نسبة السعادة الوظيفية لدى المرأة العاملة، وزيادة إنتاجيتها ونمو الأداء في المؤسسات التي تعمل بها والانخفاض الملحوظ في عدد الاستقالات بين صفوف الأمهات.