الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

ارتفاع رصيد ودائع لأجل من 6 - 12 شهراً إلى 190 مليار درهم

ارتفع إجمالي رصيد الودائع لأجل من 6 إلى 12 شهراً لمستوى 190 مليار درهم تقريباً في الشهور الأربعة الأولى من العام الجاري، بنمو نسبته 14.9% وزيادة قدرها 24.7 مليار درهم مقارنة مع 165.3 مليار درهم في نهاية العام 2017. وجاء ارتفاع وتيرة إقبال العملاء على هذه الشريحة من الودائع عقب الزيادة الكبيرة التي شهدتها وما زالت أسعار الفائدة منذ نحو عام، الأمر الذي شجع على الاستثمار في الودائع البنكية، وذلك نظراً لعوائدها الجيدة والمضمونة مقارنة مع الأدوات الاستثمارية الأخرى. وتشكل الودائع لأجل من 6 إلى 12 شهراً نحو 22.7 % من إجمالي رصيد الودائع لمختلف الآجال لدى الجهاز المصرفي في الدولة، والتي بلغت قيمتها 837.8 مليار درهم تقريباً مع نهاية شهر أبريل الماضي. وتظهر الأرقام الصادرة عن مصرف الإمارات المركزي أن النشاط الأكبر سُجل لهذه الشريحة من الودائع في شهر أبريل من العام الجاري، حيث تدفق نحو 16 مليار درهم بوصفها ودائع لأجل من 6 إلى 12 شهراً إلى الجهاز المصرفي في الدولة، في حين بلغت القيمة في الفترة من يناير حتى مارس من العام ذاته 8.7 مليار درهم. وعلى صعيد رصيد الودائع لأجل ثلاثة شهور لدى الجهاز المصرفي، بلغت القيمة 474 مليار درهم بزيادة قدرها 6.1 مليار درهم في الشهور الأربعة الأولى من العام الجاري. وبحسب إحصاءات المصرف المركزي، فقد استحوذت ودائع لأجل ثلاثة شهور على نحو 56.6 % من إجمالي الودائع لمختلف الآجال الأخرى والتي بلغت قيمتها 837.8 مليار درهم في نهاية شهر أبريل الماضي. وكانت الودائع لأجل أكثر من عام انخفضت وتيرتها في الشهور الأربعة الأولى من العام الجاري، حيث بلغ إجمالي الرصيد 34.8 مليار درهم في شهر أبريل الماضي مقارنة مع 43.6 مليار درهم نهاية العام 2017.
#بلا_حدود