الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

حميد النعيمي يكرم أوائل الثانوية العامة ويوجه بمِنح دراسية للطلبة الأوائل في عجمان

كرّم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، الطلاب والطالبات الأوائل على الثانوية العامة لعام 2017 ـ 2018 المسار المتقدم والعام والمسار التكنولوجي التطبيقي. ووجّه صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، بمِنح دراسية للطلبة الأوائل في عجمان، ضمن جامعات الدولة أو خارجها، حسب التخصص الذي يختارونه على نفقة سموه الخاصة، متمنياً لهم كل التوفيق والنجاح الدائم، معرباً عن اعتزازه وفخره بأبنائه الأوائل، والذين أسعدوا القلوب بنجاحهم وتوفقهم. وهنأ سموه الطلبة الأوائل في عجمان، لدى استقباله لهم اليوم الاثنين في الديوان، على تميزهم وحصولهم على المراكز الأولى في الثانوية العامة، آملاً لهم تحقيق ما يصبون إليه في مسيرتهم التعليمية، وإثبات أن أبناء الإمارات على قدر المسؤولية. وأكد سموه أن التعليم الأساس في تقدم وتطور الأمم والارتقاء بالتنمية الشاملة في القطاعات كافة، وأن تفوقهم يدل على الإحساس بالمسؤولية تجاه وطنهم وقيادتهم التي لا تدخر جهداً لتوفير الإمكانات من أجل حصولهم على أعلى المستويات الدراسية والتعليمية لخدمة شعبهم والمشاركة الفاعلة في عملية التنمية الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات. كما ثمّن سموه الجهود الكبيرة للقيادة الرشيدة في مجال التعليم والتي أتت ثمارها في تفوقهم وتميزهم، داعياً الشباب من الجنسين للتسلح بالمعرفة والعلم والإسهام في بناء الوطن. وأثنى سموه على جهود القائمين على العملية التعليمية والتربوية في دولة الإمارات، مؤكداً أهمية الدور المتميز الذي يقومون به في إعداد الأجيال للمساهمة في بناء الوطن، ومشيداً بالدور الكبير والحيوي لأولياء الأمور. من جانبهم، أعرب الطلاب والطالبات الأوائل عن سعادتهم بلقاء سموه وتهنئته لهم بالنجاح، وتقدموا ببالغ الشكر والتقدير والامتنان لهذه اللفتة الكريمة من جانبه، التي تعكس حرصه على متابعة أبنائه وتشجيعهم على مواصلة مسيرة التعليم والتقدم. وأكدوا أن دعم سموه سيكون دافعاً لهم لمواصلة دراساتهم العليا والاستمرار بالتفوق والتميز، مؤكدين أن سموه هو الأب لكل أبناء الإمارة، والملهم والحاكم والداعم القوي للعلم والمعرفة.
#بلا_حدود