الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021

إدانة بريطاني خطط لقطع رأس تيريزا ماي

دانت محكمة في لندن رجلاً بريطانياً الأربعاء بالتخطيط لقتل رئيسة الوزراء تيريزا ماي بتفجير عبوة ناسفة للوصول إلي مكتبها في 10 - داونينغ ستريت ثم استخدام سكين أو مسدس لمهاجمتها. وأدين نعيم الرحمن (20 عاماً) من شمال لندن أمام محكمة أولد بيلي بالإعداد لارتكاب أعمال إرهابية. ووفقاً للشرطة فقد كان نعيم الرحمن يخطط لتفجير عبوة ناسفة بدائية عند بوابات داونينغ ستريت والوصول إلى مكتب ماي بعد الفوضى التي ستعقب الانفجار لقتلها. وقال دين هايدن قائد قيادة مكافحة الإرهاب في شرطة العاصمة «نتحدث عن شخص كان سيقتل ويصيب ويشوه عدداً من الناس بينهم أفراد من الشرطة والمواطنين». وكان نعيم الرحمن يعتقد خلال الإعداد لمخططه أنه يتواصل مع أحد مسؤولي المجموعات في التنظيم، في حين أنه كان في الحقيقة يتحدث إلى رجال أمن متخفين. واعتقل نعيم الرحمن عندما ذهب لتسلّم ما كان يعتقد أنه حقيبة مليئة بالمتفجرات في نوفمبر الماضي. وقال المدعي العام البريطاني مارك هايوود «كان يعتقد أنه على بعد أيام من هدفه الذي لم يكن أقل من اعتداء إرهابي عبر استخدام سكاكين ومتفجرات ضد دوانينغ ستريت، ولو استطاع كان (الهجوم) سيكون على رئيسة الوزراء البريطانية شخصياً». وفي محادثة مع رجل أمن متخفٍ على تطبيق تلغرام للرسائل، قال نعيم الرحمن «أريد أن أنفذ تفجيراً انتحارياً ضد البرلمان. أريد أن أحاول قتل تيريزا ماي». وقال لضابط شرطة متخفٍ أيضاً إنه «سيجري سريعاً لعشر ثوانٍ» حتى يصل إلى مدخل داونينغ ستريت بهدف رئيس هو «قطع رأسها»، أي ماي. وفي وقت سابق، اعترف نعيم الرحمن بمساعدة صديقه عقيب عمران (22 عاماً) على الانضمام إلى داعش في سوريا عبر تسجيل فيديو.
#بلا_حدود