الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

ليوا للرطب14 .. خصف وخرس واحتفاء بالأصالة

يحتفي مهرجان ليوا للرطب، الذي انطلقت فعاليات النسخة الـ 14 منه أمس الأول، تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بأركان التراث الشعبي والتقاليد الأصيلة والحفاظ عليها للأجيال القادمة، ويبرز الثقافة الإماراتية على مستوى المنطقة والعالم. ويتعرف الزوار إلى مراحل تنظيف التمر وتعبئته في وعاء الخصف «اليراب» المصنوع من خوص النخيل، أو في الخرس المصنوع من الفخار. وتروي فعاليات المهرجان الذي تنظمه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، في مدينة ليوا بمنطقة الظفرة ويستمر حتى 28 يوليو الجاري، حكايات رائعة من التراث الإماراتي، وذلك عبر المحال المنتشرة على امتداده والغنية بالصناعات اليدوية والحرف الشعبية، والتي تنقل للجميع ثقافة وتاريخ الآباء والأجداد. وأكد رئيس اللجنة اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي أن المهرجان يأتي استمراراً للجهود الكبيرة التي بذلها المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في تقديم جميع أشكال الدعم للمهرجانات والفعاليات التراثية. وأكد أن اللجنة، وفي إطار سلسلة الفعاليات التي تنظمها على مدار العام في المنطقة، تسعى إلى المساهمة في تطوير وتنمية منطقة الظفرة، إضافة إلى صون الموروث الثقافي، والاحتفاء بأركان التراث الشعبي. وحرصت إدارة المهرجان على تقديم برامج غنية بالأنشطة للأطفال عبر قرية الطفل التي تتضمن عروضاً لمسرح الطفل ومسابقات ثقافية وألعاباً تقليدية.
#بلا_حدود