الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

إيلون ماسك يعتزم نقل سيارته الرياضية الخاصة إلى المريخ

يعتزم ملياردير التكنولوجيا الرئيس التنفيذي لشركة سبيس إكس إيلون ماسك أن يطير بسيارته الرياضية الخاصة إلى المريخ. وبحسب موقع سكاي مانيا يخطط رائد الأعمال إيلون ماسك لإطلاق صاروخه الأقوى إلى المريخ في يناير حاملاً معه على متنه سيارته الرياضية الحمراء. ويطمح مؤسس شركة الفضاء سبيس إكس، والمالك في الوقت ذاته لشركة تصنيع السيارات الكهربائية ذاتية القيادة، إلى وضع سيارته الأنيقة في المدار حول الكوكب الأحمر. وفي وقت سابق طورت شركة ماسك صواريخ فالكون 9، المعززة بمنصات قادرة على وضعها في الفضاء بعد إطلاقها، ونقلت بالفعل إمدادات إلى محطة الفضاء الدولية. وفي يناير المقبل من المفترض أن تطلق شركة سبيس إكس أول صاروخ من الطراز «فالكون هيفي» الذي صمم لنقل الشحنات الضخمة إلى الفضاء. وسوف يكون الانطلاق من محطة الإقلاع التاريخية لوكالة ناسا في ولاية فلوريدا الأمريكية، المعروفة باسم المنصة 39، التي غادر منها العديد من رود الفضاء إلى القمر في أوقات سابقة. وغرد المستثمر الكندي ـ الأمريكي، صاحب الأصول الجنوب أفريقية ماسك في وقت مبكر اليوم السبت «فالكون هيفي يستعد للانطلاق الشهر المقبل من منصة أبولو 11». وأضاف ماسك أن فالكون هيفي المتوجه إلى مدار المريخ ستكون ضمن حمولته سيارة تسلا الرياضية. وأكد «سوف تظل في الفضاء السحيق لمدة مليار سنة». ويُعد ماسك من المؤيدين الرئيسين لبناء مستعمرة بشرية على المريخ. وأكد في وقت سابق نيّته نقل مليون شخص إلى هناك على مدى المئة عام المقبلة، عبر أسطول يتكون من ألف مركبة فضائية. وأشار بلهجة تحمل قدراً من السخرية «أود أن أموت على المريخ». وكان من المقرر أن يكون إطلاق فالكون هيفي في نوفمبر، ولكن أجّل حتى أوائل عام 2018. وبحسب سبيس إكس، فإن الصاروخ سيكون قادراً على رفع أكثر من 54 طناً مترياً في المدار، أي ما يعادل حمولة طائرة من طراز 737 تحمل الركاب والطاقم والأمتعة والوقود.
#بلا_حدود