الأربعاء - 25 مايو 2022
الأربعاء - 25 مايو 2022

رادار ينذر في الضباب

ابتكر طلاب قسم علوم الحاسوب في الجامعة الأمريكية جهازاً يستشعر الأجسام على الطرقات وقت الضباب وتدني مدى الرؤية ويوجه السائقين عند وجود المخاطر لتقليل الحوادث. وذكر لـ «الرؤية» رئيس قسم علوم وهندسة الحاسوب المشرف على المشروع في أمريكية الشارقة الدكتور فادي أحمد العلول أن الجهاز عبارة عن نظام رقمي ذكي يتصل عبر الإشارات اللاسلكية مع الأجهزة الأخرى في المركبات ليمنح معلومات للسائق تحذره من السيارات المسرعة التي لا يمكن رؤيتها في ظروف الطقس الصعبة أو بسبب بعدها، وذلك عن طريق مجسات ذكية. وتفصيلاً شرح العلول أن كل مركبة لها حاسوب صغير يجمع البيانات المعلوماتية حول السيارة كسرعتها وحالة الماكينة يستخدمها الميكانيكي فقط، إلا أن الطلبة ارتأوا أن يوظف السائق معلومات هذا الحاسوب لتحذيرهم من المخاطر على الطريق. وأضاف أن هذا الجهاز يعمل كرادار داخل السيارة، فعند اقتراب سيارة مسرعة إلى مسافة معينة أو وجود حركة غير طبيعية للسيارات على الطريق مثل كثرة كبح الفرامل أو عند السياقة بطريقة رعناء يبدأ الجهاز بإرسال تحذيراته عبر رسائل تظهر على شاشة تثبت أمام السائق في مركبته. وتشارك الطلبة على تنفيذ المشروع، وهم الشيخ سعود بن سلطان القاسمي، وعبدالله أهلي، وعبدالله النومان، ومحمد مراشدة تحت إشراف الدكتور فادي علول والأستاذ المشارك الدكتور عمران ذو القرنين. وذكر الشيخ سعود بن سلطان القاسمي أن تنفيذ المشروع استغرق عاماً كاملاً، واستعان الفريق بخبرات الملازم الأول فرح الحمادي في شرطة الشارقة لتعريفهم عن كثب إلى أكثر مسببات الحوادث المرورية، ما ساعد في بلورة فكرة الابتكار.