الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
No Image Info

التنوع البيئي البرازيلي ينبض بالحياة في «إكسبو 2020»

افتتحت البرازيل جناحها الذي تبلغ مساحته 4000 متر مربع في «إكسبو 2020 دبي»، ناسجة عبر هيكله المعماري عرضاً مبهراً للتنوع الحيوي في بلد من بلدان أمريكا اللاتينية، وذلك بحضور نائب الرئيس البرازيلي «هاميلتون موراو» مع تمثيل حكومي لعدة جهات أخرى.



وقال إلياس مارتينز، المفوض العام لجناح البرازيل في «إكسبو 2020 دبي»: «أردنا في وقت يعم فيه القلق حول التدهور البيئي والتغير المناخي أن نبرز جهودنا الحثيثة للحفاظ على الطبيعة وحماية البيئة عبر مقترحاتنا الأساسية في كل من الثقافة والطعام والتجارة والسفر والسياحة والاستثمارات».



يذكر أن الجناح البرازيلي يقع في منطقة الاستدامة، ويعد أيقونة معمارية جريئة وصريحة؛ إذ يجمع بتوازن دقيق بين الهندسة والجمال فيمنح الزائرين تجربة غامرة، حيث يعرض 125 جهاز عرض عملاقاً مقاطع مصورة للغابات والأنهار والمراكز الحضرية والأطعمة والثقافة البرازيلية تنعكس على أسطح شفافة داخل الجناح.



ويبدو جلياً أن المياه والطبيعة هما موضوعان محوريان في تصميم الجناح المبني من مواد طبيعية، حيث سيجلب بذلك تجربة المناطق الأحيائية في البرازيل إلى دبي، يذكر أن جناح البرازيل يوفر ممشى مائياً يمتد على نصف مساحته، بهدف تعزيز التجربة البرازيلية المائية وجعلها مؤثرة وواقعية.



وأضاف إلياس مارتينز: «سيتيح المعرض فرصة للبرازيل لتوطد علاقاتها الثنائية مع عدد من البلدان التي تربطها بها علاقات تجارية واقتصادية، كما أن إقامة المعرض في الإمارات العربية المتحدة هو أمر ذو أهمية كبيرة، ذلك أن الإمارات تعد إحدى أكبر الشركاء التجاريين للبرازيل منذ أكثر من عقد من الزمن».



يُشار هنا إلى الروابط التاريخية التي تربط بلد أمريكا اللاتينية مع العرب على الصعيد الثقافي، إذ تضم البرازيل أكبر جالية عربية خارج الشرق الأوسط بما يصل لخمسة ملايين مغترب عربي.



وقال رافائيل ناسيمنتو، مدير الجناح البرازيلي: «ستكون الأشهر الستة المقبلة حافلةً بالنسبة لنا، حيث سنطلق أنشطة من شأنها الترويج لما تتمتع به البرازيل على صعيد التنوع الحيوي والثقافة وإمكانات السياحة والمطبخ وفرص الاستثمار، وذلك في أحد البلدان الرائدة في مجال الاستدامة على مستوى العالم، حيث تمتلك البرازيل تشكيلة كبيرة من الأنشطة التي تسعى إلى تسليط الضوء على الأوجه المختلفة للبلاد أمام جمهور عالمي كبير في (إكسبو 2020 دبي)».



كما أضاف رافائيل ناسيمنتو أن البرازيل ستقوم بتسليط الضوء على جوانب مختلفة من البرازيل أمام جمهور عالمي واسع، وذلك من خلال قائمة طويلة من الأنشطة التي ستنظمها في المعرض، وقال «يُعد (إكسبو 2020 دبي) منصة عالمية للتنوع خصوصاً بوجود 192 دولة مشاركة، ومع ذلك هو منصة اتحاد لتحقيق الازدهار والسعادة في العالم، وإن البرازيل مستعدة لتقديم مساهمتها في تعزيز شعار المعرض تواصل العقول وصنع المستقبل».

#بلا_حدود