الاثنين - 18 أكتوبر 2021
الاثنين - 18 أكتوبر 2021
No Image Info

«إكسبو دبي» يخلق آلاف الفرص لصناعة المستقبل

أكد اقتصاديون ومسؤولو أجنحة في «إكسبو 2020 دبي» لـ«الرؤية» إن الحدث الدولي منصة عالمية ستوضح لجميع المشاركين بها كيفية توفير الفرص لصناعة مستقبل أكثر إشراقاً في ظل التطورات التكنولوجية التي تساعد على مواجهة التحديات التي تفرضها المتغيرات العالمية.

وقالوا إن ذلك سيأتي منسجماً مع شعاره: «تواصل العقول وصنع المستقبل»، لتسليط الضوء على أهمية التواصل للوقوف في وجه التحديات التي تواجه البشرية، وبالتالي بناء مستقبل مشرق في ظل مشاركة أكثر من 193 دولة.

وقال نائب مدير الجناح الكويتي في«إكسبو 2020 دبي»، مازن علي الأنصاري، إن المعرض سيعرض خلال فعالياته الممتدة لمدة ستة أشهر أحدث ما توصلت إليه البلدان المشاركة والتي يصل عددها إلى 193 دول من حول العالم وسط مشاركة العديد من الشركات والمؤسسات متعددة الجنسيات، والهيئات التعليمية، التي ستعمل معها من أجل صنع مستقبل جديد للبشرية يكون أكثر إشراقاً.

وأوضح أن المعرض سيطرح لجميع المشاركين كيفية التعامل مع التحديات التي تواجه العالم، إضافة للفرص المناسبة التي تتيح للمجتمعات التطور والنمو مع حمايتها للأجيال القادمة، بما يضمن صنع مستقبل مستدام للجميع.

وأشار إلى أن المعرض سيقدم ثقافات أغلب دول العالم، ليكون منسجماً مع شعاره: تواصل العقول وصنع المستقبل، لتسليط الضوء على أهمية التواصل للوقوف في وجه التحديات، وبالتالي بناء مستقبل مشرق.

وبدوره، قال جوراف سينغ، المؤسس والرئيس التنفيذي لدى «فيرلوب. آي أو»: إن المعرض يعد بوابة عالمية لإبرام شراكات دولية في كافة المجالات التنموية وهو الأمر الذي يعود بالخير والنفع على البشرية جمعاء. وأكد ثقته بأن المعرض سيجعل المستقبل حاضراً من خلال التكنولوجيا الحديثة ضمن مختلف القطاعات الحيوية التي ستؤكد أن المستقبل الذي تصنعه دبي أصبح ماثلاً أمامنا.

ولفت إلى أن إكسبو سيشكل منصة مليئة بالأفكار الخلاقة للوظائف المناسبة لتحديات المستقبل خلال مدة انعقاده، مشيرا إلى أن المعرض سيشكل مختبراً للتقدم التكنولوجي، ينصب فيه التركيز على قضايا المستقبل والاستدامة والتنقل والمركبات الذاتية المستقبلية، فضلاً عن تسليط الضوء على الطاقة المتجددة التي تنطوي على فرص هائلة في المستقبل وما تحتويه من إمكانيات هائلة للطاقة الشمسية.

وبدوره، قال الخبير الاقتصادي لدى شركة «بي إتش مباشر» للخدمات المالية، جمال عجاج، إن نجاح دولة الإمارات باستضافة معرض إكسبو هو بدابة النجاح العالمي وفتح آفاق الاستثمار للعالم، بل وتوفير آلاف الوظائف المطلوبة بالمستقبل بدولة استطاعت تبوء مركز متقدم في مجالات عدة منها التجارة والسياحة والخدمات المالية والصناعة والزراعة بشكل متسارع وقوي.

وتوقع رئيس ومؤسس «جي جروب» والخبير الاقتصادي، عماد جمعة، أن يحقق «إكسبو 2020 دبي» العديد من الفوائد الاقتصادية وأبرزها توفير آلاف الوظائف التي سيكون أغلبها في مجالات متعلقة بالابتكارات وبمجالات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والتنقل في المستقبل والحلول المتصلة بما يتماشى مع أعمال الغد، موضحا أن من تلك الفوائد أيضاً جذب الاستثمارات وإبرام الاتفاقيات المعززة للتعاون الدولي عبر العديد من القطاعات أبرزها «البناء، الفنادق، الضيافة، والنقل.. وغيرها».

#بلا_حدود