الجمعة - 22 أكتوبر 2021
الجمعة - 22 أكتوبر 2021
أرشيفية.

أرشيفية.

فعاليات وأنشطة ملهمة في جناح أيرلندا بـ«إكسبو 2020 دبي»

كشف الجناح الأيرلندي في إكسبو 2020 دبي عن مجموعة شيّقة من الفعاليات والأنشطة الملهمة للزوار تحت شعار (أيرلندا جزيرة الإلهام)، ضمن جناحها الذي يحمل توقيع المهندس المعماري الأيرلندي كيران أو كونور.

ويسعى الجناح الأيرلندي إلى تقديم أيرلندا باعتبارها وجهة للإلهام بفضل تراثها الراسخ والعريق القائم على الإبداع والخيال والابتكار.

وبفضل العروض اليومية للموسيقيين في الفناء وورش العمل مع مجموعة كودر دوجو للبرمجة وجوقة الإكسبو العالمية التي تقودها قاعة الحفلات الوطنية في أيرلندا والاحتفالات الرائعة بيوم القديس باتريك سيكون الجناح الأيرلندي في منطقة التنقل في إكسبو 2020 وجهة لا تفوّت في أعظم معرض في العالم.

ويتمحور موضوع أيرلندا في معرض إكسبو 2020 دبي حول الإبداع في صميم التجربة البشرية في القرن الحادي والعشرين، ويعكس الجناح التقاليد المعمارية الغربية والإسلامية ويتألف مخطط البناء من قسمين مربعين متّصلين، الأول مغلق بالكامل ويمكن التحكم بدرجة حرارته، أما القسم الثاني فهو عبارة عن فناء منعزل إلى جانب هذا القسم، حيث تقع غرفة مغلقة يفصلها عن الفناء جدار زجاجي ستستضيف المعرض الدائم تحت عنوان «ذا مايكرز» ويعبّر هذا المعرض عن جوهر الثقافة الأيرلندية أي الفن والأدب والموسيقى والأغنية.

ولدى وصول الزوار إلى الجناح سيدخلون إلى غرفة «أوكولس» ليخوضوا تجربة قصيرة مؤثرة مرئية وصوتية حول الثقافة الأيرلندية مع تسليط الضوء على موضوع الجناح في معرض إكسبو 2020 ويلي ذلك عرض رقمي يخطف الأنظار لمشاهد بطيئة الحركة عن المناظر الطبيعية الأيرلندية.

ويشتمل الجناح على قاعة الاستقبال، حيث بإمكان الزوار الاسترخاء والاستمتاع بالأجواء الترحيبية والعروض الموسيقية الدورية لعازفي الإكسبو وجوقة الجناح الداخلية التي تعزف مقطوعات الموسيقى الأيرلندية، وقد تم اختيار عازفي الإكسبو من بين أبرع المواهب الموسيقية الأيرلندية الشابة لعزف أشهر المقاطع الموسيقية الأيرلندية وشرح تاريخها وآلاتها وقصصها للزوار، كذلك سيؤدي العازفون نسختهم الخاصة من ألبوم الأغاني الأيرلندي ضمن عروض تفاعلية ستكشف عن خلفية الأغاني وتاريخها، ومع تناوب الموسيقيين شهرياً سيعكس عازفو الإكسبو صورة أيرلندا اليافعة الغنية بالمواهب وسيقدمون للجمهور لمحة أصيلة عن صفات الإبداع والبراعة التي تميّز الموسيقى الأيرلندية.

وقال بات هينيسي المفوض العام للجناح الأيرلندي في إكسبو 2020 دبي: يسعدنا الترحيب بالزوار من جميع أنحاء العالم في جناحنا الملهم في إكسبو 2020 دبي حيث سيكونون على موعد مع برنامج زاخر يحتفي بالإبداع الأيرلندي بجميع أشكاله، في جناحنا سيخوض الزوار تجربة تعليمية وترفيهية، والأهم من ذلك سيتم الترحيب بهم بحفاوة أيرلندية حارّة، كذلك سيتسنى لهم مشاهدة أعمال المصممين والمبتكرين والمخترعين الأيرلنديين الموهوبين، وسيقدّم جناحنا مجموعة من ورش العمل للزوار من جميع الأعمار سواء كانوا يرغبون في العمل ضمن مجموعات كودر دوجو أو التعرّف على الموسيقى والثقافة الأيرلندية، ونتطلع أيضاً إلى الفعاليات الشيّقة التي نتعاون فيها مع الأجنحة الأخرى، ومما لا شكّ فيه أن زوّارنا سيلمسون سبب قولنا إن أيرلندا هي الوجهة المثالية للزيارة أو الدراسة أو الاستثمار أو ممارسة الأعمال التجارية.

ويستضيف جناح أيرلندا مجموعة متنوعة من الفعاليات الديناميكية التي ترضي الزوار من مختلف الأعمار على مدى الأشهر الستة المقبلة، وتشمل الفعاليات الرئيسية في ديسمبر جوقة الإكسبو العالمية في جوبيلي بارك تحت إشراف وتصميم قائد الأوركسترا ديفيد بروفي، حيث يدعو الجناح الأيرلندي جميع الدول المشاركة في المعرض وموظفي الإكسبو والمضيفين والضيوف إلى الانضمام إلى الجناح والمشاركة في هذا المشروع الذي يجسد بشكل مثالي الروح الجماعية والتعاونية للمعرض.

وسيضم مشروع عيد الميلاد الخاص فرقة موسيقية ومغنين وجوقة الإكسبو العالمية لتأدية أغاني الألبوم الأيرلندي الرائع في تجمع دولي فريد من نوعه في جوبيلي بارك.

وبمناسبة العيد الوطني لأيرلندا في يوم القديس باتريك في 17 مارس المقبل سيستضيف جناح أيرلندا مجموعة متنوعة من الفعاليات الشيّقة على مدى اليوم لتسليط الضوء على الروح المفعمة بالحيوية التي تتميّز بها البلاد في هذا اليوم الملهم.

ومن أبرز الفعاليات الرئيسية التي سيشهدها الجناح عرض لمارتن هايز أحد الموسيقيين التقليديين الأيرلنديين الأكثر تقديراً، حيث سيقود حفلاً موسيقياً مصمماً خصيصاً لاستكشاف الموسيقى الأيرلندية من جذورها ولأداء أبرز المقطوعات التقليدية بطريقة عصرية، وسيركّز ألبوم الأغاني الأيرلندي المعدّ خصيصاً لمعرض إكسبو 2020 على الأغاني الأيرلندية الشهيرة بما في ذلك الأغاني الكلاسيكية لفرقة «يو تو» و«ذا كرانبيريز» و«سنو باترول» و«ذا كورس» والموسيقي هوزييه على سبيل المثال لا الحصر، أما في يوم القديس باتريك فسيعزف ضيوف خاصون مقطوعات موسيقية وأغانٍ أيرلندية تقليدية من ألبوم الأغاني الأيرلندي.

وستقام ورش العمل الإبداعية في قاعة هاميلتون في قلب الجناح حيث تم تجهيز القاعة لاستضافة مجموعة واسعة من المحادثات الثقافية والتجارية والدبلوماسية والتواصل وتوطيد العلاقات خلال الأشهر الستة للمعرض، وبإمكان الزوار الذين تراوح أعمارهم بين 7 و17 عاماً المشاركة في ورش البرمجة المجانية التي تقدمها مجموعة كودر دوجو التي تقود مبادرة البرمجة العالمية الرائدة للمتطوعين الشباب.

بدورها، تستضيف الأكاديمية الملكية الأيرلندية (RIA) سلسلة من حلقات النقاش مع أكاديميين ومتخصصين مبدعين وفاعلين وشخصيات سياسية عامة، وبالتزامن مع الذكرى المئوية للدولة الأيرلندية يقدّم الإكسبو 2020 فرصة لإبراز دور الإبداع كإحدى ركائز الحياة الأيرلندية وكيف أدى الإبداع في أوقات مختلفة من تاريخ الدولة إلى إحداث تغيير إيجابي على الصعيد السياسي والاقتصادي والعلمي والثقافي من جهة وكيف أدى غيابه في أوقات أخرى إلى توقف التقدّم من جهة أخرى.

وبفضل حلقات النقاش المعمّقة وورش العمل التفاعلية والفعاليات الشيّقة، سيكون جناح أيرلندا في إكسبو 2020 وجهة لا تفوّت للزوار من جميع الأعمار.

ومن المقرر أن يعلن الجناح الأيرلندي في 6 أكتوبر 2021 ضمن حفل رسمي عن جملة من المفاجآت الشيقة لزوار معرض إكسبو 2020 دبي.

#بلا_حدود