الاحد - 24 أكتوبر 2021
الاحد - 24 أكتوبر 2021
 أحمد بن طحنون.

أحمد بن طحنون.

أحمد بن طحنون: «إكسبو 2020» مشروع وطني استراتيجي

أكد رئيس هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد آل نهيان، أن «إكسبو 2020 دبي» مشروع وطني استراتيجي له مكانة كبيرة على مختلف المستويات الوطنية والإقليمية والدولية، وسخرت كافة مؤسسات وأجهزة الدولة جهودها وإمكانياتها لنجاحه وإظهاره بالمظهر المشرف الذي يليق بسمعة وتاريخ دولة الإمارات ومكانتها.

وقال في حديث خاص مع مجلة «درع الوطن»، إن مجندي الخدمة الوطنية يشاركون في «إكسبو 2020»، وجاءت مشاركتهم بناء على التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إيماناً من سموه بضرورة وأهمية توحيد وتسخير كافة الجهود الوطنية وعلى جميع المستويات، لدعم الفعاليات والحرص على إظهارها بالمظهر الحضاري الذي يليق بسمعة ومكانة الدولة، ولإيمانه الأكيد بأن نجاح «إكسبو» يعتبر إنجازاً وطنياً سيضاف إلى قائمة إنجازات الدولة.

وأشاد بتخصيص جناح للشباب في إكسبو 2020 لدعم جهود الدولة الرامية إلى تمكين فئة الشباب وإعدادهم وتأهيلهم وصقل مهاراتهم، ليكونوا قادرين على الاستجابة والتعامل مع المتغيرات الحالية والمستقبلية المتسارعة، لا سيما أن هذا الحدث الدولي الذي يقام على أرض الدولة هو فرصة حقيقية للمجندين لاكتساب المزيد من الخبرات والمهارات، وسيكون لمشاركتهم الأثر الكبير في بناء وصقل شخصيتهم وتعزيز ثقتهم بأنفسهم وزيادة قدرتهم على تحمل المسؤولية، مؤكداً أن المشاركة بهذا الحدث شرف عظيم لجميع المشاركين فيه من دوائر وهيئات ومؤسسات وأفراد.

وأوضح أن إعداد وتأهيل المجندين للمشاركة في المعرض كانت على مرحلتين، الأولى «التدريب الأساسي»، تلقى خلالها المجندون تدريباً أساسياً لمدة 10 أسابيع في مراكز التدريب التابعة للقوات المسلحة، ركزت الأسابيع الخمسة الأولى على التدريبات العسكرية والتدريب على السلاح ومهارة الميدان وغيرها من المهارات العسكرية، وحصص اللياقة البدنية والجوجيتسو والمحاضرات الأمنية والوطنية، أما الأسابيع الخمسة الأخرى تم التركيز خلالها على التدريبات الأمنية والشرطية والأمن الداخلي.

وأشار إلى أنه تم خلال المرحلة الثانية «التدريب التخصصي» تدريب المجندين تدريباً تخصصياً على عدد من المهن، عبر تنسيبهم لدورات تخصصية في أكاديمية شرطة دبي ومركز دبي لأمن الطيران وعدد من الإدارات والقطاعات التابعة لشرطة دبي، وبما يتناسب مع المهام والواجبات وإجراءات التأمين التي سيتم تكليفهم بها طيلة مدة المعرض، إضافة إلى حضورهم للعديد من ورش العمل والتدريبات الأخرى ذات العلاقة.

وعن المهام التي سيتم تكليف مجندي الخدمة الوطنية بها في إكسبو 2020، قال إن المهمة الرئيسية للمجندين هي المشاركة في تغطية احتياجات قطاعات تأمين فعاليات هذا المعرض الدولي، ومن أهم المهام والواجبات التي سيتم تكليفهم بها خدمات كبار الشخصيات والتشريفات، واستقبال الزوار وتقديم المعلومات، وتعريف الزوار بموضوعات المعرض، والمشاركة في دعم خدمات وعمليات الموقع، وتوفير الدعم التقني لموظفي المعرض والشركاء الاستراتيجيين، ومساندة الدول المشاركة في إدارة الأجنحة، وتأمين المواقع بالمعرض، وتأمين العبور للمشاة، الدوريات المرورية، الحراسات....إلخ.

وذكر أن أبرز مجالات التعاون بين هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية ومكتب إكسبو دبي والقيادة العامة لشرطة دبي ووزارة الداخلية، انصبت على توحيد وتضافر كافة الجهود بما يدعم هذا الحدث الدولي، باعتباره مشروعاً وطنياً استراتيجياً تستضيفه الدولة لأول مرة في تاريخها، وبالتالي كان التعاون مثمرا وبناء وشمل العديد من الجوانب، منها: آلية اختيار المجندين وفقاً للمتطلبات التي تم الاتفاق عليها بين الجهات المعنية، وعملية التدريب وإدارة شؤون المجندين طيلة فترة المعرض، وتم تخصيص أحد المعسكرات القريبة من المعرض لاستخدامه في تدريب المجندين طيلة مدة المعرض.

ولفت رئيس هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية إلى أنه يشارك في هذا المعرض آلاف من المجندين، تم تدريبهم تخصصياً لتنفيذ المهام الموكلة إليهم بكفاءة واقتدار والقيام بالعديد من الإجراءات الشرطية والقانونية.

وعن مشاركة المرأة في إكسبو، قال إنه تم فتح باب التطوع للإناث من مجندات الخدمة الوطنية للمشاركة في المعرض، حيث سيتم قبول طلبات الاشتراك وفقاً لاحتياجات ومتطلبات المعرض.

وقال اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد آل نهيان في رسالة لمجندي الخدمة الوطنية المشاركين في إكسبو 2020: «أؤكد لجميع مجندي الخدمة الوطنية المشاركين في إكسبو 2020 دبي أن هذا الحدث له مكانة كبيرة جداً على المستوى الوطني والإقليمي والدولي، وأنّ كافة مؤسسات وأجهزة الدولة قد سخرت جهودها وإمكانياتها لنجاحه وإظهاره بالمظهر المشرف الذي يليق بسمعة وتاريخ الدولة ومكانتها.. وأنتم أيها المجندون تمثلون مؤسسات عسكرية وأمنية في الدولة، لذا لا بد من التقيد التام بقواعد الضبط والربط العسكري وإطاعة الأوامر الصادرة وتنفيذ المهام الموكلة إليكم بكفاءة واحترافية»، مؤكداً أن مشاركة المجندين في حدث بهذا الحجم والأهمية هو مدعاة لفخر واعتزاز الوطن والقيادة بكم.

#بلا_حدود