الاحد - 24 أكتوبر 2021
الاحد - 24 أكتوبر 2021
No Image Info

إكسبو نافذة مشاريع رواد الأعمال على ملايين الزوار

شكلت المشاريع الصغيرة والمتوسطة في إكسبو حضوراً متميزاً في ظل زيادة الإقبال من قبل آلاف الزوار على استكشاف المنتجات المحلية التقليدية وتصاميمها لا سيما خلال الفترة المسائية وخلال عطلة الاسبوع.

واعتبر رواد أعمال وأصحاب شركات صغيرة ومتوسطة أن مشاركتهم في معرض إكسبو 2020 دبي، فرصة استثنائية لتعزيز إيراداتهم وتسويق وترويج منتجاتهم على المستويين المحلي والعالمي، مستفيدين من زيادة الطلب وتنوع ثقافات الزوار.

وقال مسؤول المبيعات في متجر البقشة، المتخصص في الهدايا والتذكارات، فلاديمير ليندو، إن المشاركة في معرض إكسبو تعتبر فرصة كبيرة بالنسبة للشركات الصغيرة ورواد الأعمال، ولا سيما أن إكسبو يستقطب الزوار من جميع أنحاء العالم ما يمثل الوسيلة الأمثل لعرض وتسويق المنتجات الخاصة بنا.

وأضاف أن الطلب على منتجاتنا كبير، ولا سيما من قبل العائلات الذين يرغبون في الحصول على تذكار مميز أثناء زيارتهم المعرض، لافتاً إلى أن الطلب يزداد خلال الفترة المسائية لا سيما مع انخفاض درجات الحرارة وارتفاع أعداد الزوار.

وأكد أن المتجر يقدم للجمهور أسعاراً مناسبة جداً تبدأ من 12 درهماً وتصل إلى حدود 200 درهم، علماً بأن المشروع عضو في مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، متوقعاً أن يرتفع الطلب بشكل أكبر مع انخفاض درجات الحرارة بشكل أكبر خلال الأشهر القادمة.

وقالت مسؤولة المبيعات في متجر «غنج» المتخصص في الذهب والمجوهرات، نورمينا آدم، إن معرض إكسبو شكل بالنسبة لنا منصة عالمية لعرض منتجاتنا المميزة، ولا سيما بأنها من تصميم مؤسسة المشروع منى الحداد.

وأضافت أن المتجر يقدم للزوار فرصة للاطلاع على تصميمات خاصة واستثنائية عند زيارة المتجر من مختلف المصوغات من الذهب والألماس.

وذكرت أن يومي عطلة الأسبوع الجمعة والسبت يعتبران الفترة المثالية خلال الأسبوع بالنسبة للمبيعات وأعداد الزوار للمتجر إلى جانب الفترة المسائية يومياً، ونتوقع المزيد من الزوار خلال الفترة القادمة مع الانخفاض التدريجي لدرجات الحرارة، ولافتةً إلى أن أسعار المنتجات تبدأ من 1000 درهم وتصل إلى 27 ألف درهم لأحد التصميمات الخاصة علماً بأن جميع المنتجات من عيار 18 قيراطاً.

وقالت مسؤولة المبيعات في متجر «من العرب» المتخصص في بيع الشموع، كارمي كارلس، إن المتجر يقدم منتجات الشموع المصممة والمنتجة يدوياً من قبل المؤسسة عليا الياسي، والتي تلقى رواجاً كبيراً خلال المشاركة في معرض إكسبو، وخاصة من قبل الزوار المواطنين والأوروبيين.

وأضافت أن أسعار الشموع صغيرة الحجم 200 مل تبلغ 155 درهماً، أما الشموع متوسطة الحجم 400 مل فبسعر 265 درهماً، وتتنوع إلى 4 روائح مميزة وهي المسك واللوبان والعود والياسمين.

وقالت مسؤولة المبيعات في متجر «أمالفي» المتخصص في بيع العبايات، فيلما لوبريو، إن المنتجات والطباعة عليها من تصميم مؤسسة المشروع أمل ناصر، وهي تصاميم مميزة تعكس الثقافة المحلية الغنية والتقليدية والتي تلقى قبولاً كبيراً بالنسبة لزوار المعرض.

وأضافت أن أسعار العبايات تُراوح بين 900 و3700 درهم وبألوان وتصاميم مختلفة.

وأكدت أن المتجر محظوظ جداً بالحصول على فرصة للمشاركة في معرض إكسبو 2020 دبي، والذي يستقبل ملايين الزوار من جميع أنحاء العالم والذين يرغبون في الإطلاع على الثقافات المحلية والشعبية والاحتفاظ بتذكارات واقتناء المنتجات المميزة منها.

وقال توم كروز الذي يعمل في عربة متنقلة لبيع الطعام والمشروبات الساخنة «نايتحار» إن المشاركة في الحدث الدولي تعتبر فرصة لتعزيز الإيرادات وزيادة حجم المبيعات، مشيراً إلى أن حجم المبيعات في العربة المتنقلة يختلف من يوم إلى آخر وهناك تباين خلال اليوم الواحد بين الفترة الصباحية وفترة الظهيرة والفترة المسائية، ولكن بشكل عام المبيعات جيدة.

وأضاف كروز أن النسبة الأكبر من المبيعات تكون خلال الفترة الصباحية لطلاب المدارس ويرتفع حجم المبيعات مع زيادة الزيارات المدرسية، بينما تقتصر المبيعات خلال الفترة المسائية على الزوار من مختلف الجنسيات، في حين أن المبيعات خلال فترة الظهيرة تكون للعاملين في الموقع وفي أجنحة الدول المشاركة.

وتوقع كروز زيادة حجم المبيعات خلال الفترة المقبلة لا سيما مع اعتدال الأجواء مع توقعات بتزايد أعداد الزوار والعائلات الأمر الذي ينعكس بشكل طبيعي على المبيعات.

وقال ذهب خير الدين من سيريلانكا الذي يعمل في «المتجر اليوناني الصغير» المتخصص في بيع الوجبات الخفيفة والمشروبات الساخنة والباردة، إن المشاركة في إكسبو تعتبر تجربة جديدة بالنسبة له ولكنها مفيدة بالنسبة للمشروع، الأمر الذي يظهر من خلال حجم المبيعات التي يحققها، مشيراً إلى وجود تباين كبير في حجم المبيعات مع وجود ارتفاع نسبي خلال يومي الجمعة والسبت نتيجة توافد أعداد أكبر من الزوار والعائلات.

مشيراً إلى أن التنوع الموجود في إكسبو 2020 دبي سواء من حيث نوعية الزوار أو من حيث الأعمار ينعكس إيجابياً على حجم المبيعات.

ومن جهتها، قالت دينجن التي تعمل في عربة طعام متخصصة في بيع الوجبات النباتية السريعة إن المشاركة في هذا الحدث الدولي تعتبر فرصة لتعزيز المبيعات في ظل زيادة الطلب، مشيرة إلى أن التنوع في أعداد الزوار وجنسياتهم يساهم في زيادة زخم المبيعات.

وأضافت أن عطلة نهاية الأسبوع تعتبر الأنشط في حجم المبيعات لا سيما خلال فترة الغروب حيث تتزايد أعداد الزوار.

وقالت إن حجم المبيعات يصل إلى مستويات أكثر من المتوقع في بعض الأحيان لا سيما مع وجود الزيارات المدرسية في ظل التوقعات بارتفاع حجم المبيعات خلال الأسابيع المقبلة مع اعتدال درجة الحرارة وتزايد أعداد الزوار من داخل وخارج الإمارات.

وأضافت أن إدارة اكسبو توفر كل التسهيلات اللازمة لإنجاح مثل هذه المشاريع الصغيرة.

#بلا_حدود