الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
No Image Info

«تحدي أسياد اللوجيستي العالمي» يبحث في «إكسبو» دور الابتكار التقني في الخدمات اللوجيستية

أصبحت التقنيات الحديثة جزءاً لا يتجزأ من حياتنا، وتزداد أهميتها بشكل متسارع في كل المجالات، خاصةً في قطاع الخدمات اللوجيستية. وفي ظل سعي العالم إلى إيجاد سُبل مبتكرة لمواجهة الآثار المترتبة عن جائحة كوفيد-19، تسعى الشركات الرائدة، وفي طليعتها مجموعة أسياد، إلى توظيف علم البيانات لتطوير قطاع لوجيستيات مستدام. وتشارك مجموعة أسياد في إكسبو 2020 دبي، أكبر تجمع ثقافي عالمي، ليصل صدى مساهماتها في رسم ملامح الخدمات اللوجيستية الحديثة إلى العالمية.

وبالتعاون مع هايبرموشن دبي، وشركة عُمانتل الذراع التكنولوجية لسلطنة عُمان، انطلقت فعاليات «تحدي أسياد اللوجيستي العالمي»، والذي يشمل تحديين تتنافس خلالهما أبرز العقول المبدعة والمواهب الشبابية من علماء البيانات ورواد الأعمال لإيجاد حلول مستدامة للتحديات التي تواجه القطاع اليوم.

ولا تزال فرص وآفاق علم البيانات واعدة، حيث إن توظيفها في القطاع اللوجيستي لا يقتصر على المجالات الدارجة مثل التحليلات التنبؤية، وتحسين المسارات، ومراقبة الأداء، وإدارة المخزون، وجوانب سلسلة التوريد فحسب، بل يشمل أيضاً توظيفها لتزويد الشركات بأنظمة الإنذار المبكر، وخطط الوقاية الاستراتيجية. ولكن يبقى السؤال: هل من مزيد؟ وكيف لنا أن نسخر علم البيانات لنواجه التحديات لا سيما تلك المترتبة عن الجائحة؟ ومن هذا المنطلق، يتسابق العالم نحو إيجاد منهج موثوق يستند في المقام الأول على الابتكار التقني.

وقال عبدالرحمن الحاتمي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أسياد: «يعد التفكير الإبداعي والابتكار جزءاً من شخصيتنا كرواد لقطاع اللوجيستيات في العالم، ونحن نعي أهمية البيانات ودورها الفاعل في تكامل عملياتنا خاصة في ظل بزوغ فجر تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والنمو المتسارع في حركة التجارة الإلكترونية والتغييرات الواسعة التي يشهدها القطاع. وقد قدم لنا «تحدي أسياد العالمي اللوجيستي» فرصة لا تتكرر لتوظيف قاعدة بياناتنا من أجل إعادة النظر في خطط سير عملياتنا وتعزيز استدامتها ورسم مستقبل أكثر ذكاءً».

هاكاثون أسياد العالمي اللوجيستي

يعد هاكاثون أسياد العالمي اللوجيستي أحد فعاليات مجموعة أسياد ضمن مشاركتها في إكسبو 2020 دبي تحت مظلة «تحدي أسياد اللوجيستي العالمي». ويشارك في الهاكاثون 45 من محللي وعلماء ومطوري البيانات يمثلون كلاً من سلطنة عُمان، والإمارات العربية المتحدة، وبلجيكا، والهند، وتركيا، وأستراليا، والمغرب، وبيلاروسيا، والبرازيل، وأوكرانيا، والعراق، وباكستان. ويتنافس المشاركون لإيجاد حلول مستدامة لتحديات قطاع النقل واللوجيستيات في مجالات التنبؤ بصيانة السفن، وتحسين وقود السفن ومسارات الشحن، والحساسات البحرية باستخدام تقنية الأشياء، ومراقبة الانبعاثات السامة، وتحديد أضرار أصول الموانئ باستخدام تقنيات التعرف الضوئي. وقد بلغ إجمالي عدد المتقدمين في الهاكاثون نحو 600 من مختلف أنحاء العالم.

تحدي رواد الأعمال والشركات الناشئة

وبالتزامن مع الهاكاثون، يقام تحدي أسياد لرواد الأعمال والشركات الناشئة والذي تتنافس فيه 12 شركة، ويستعرض المتسابقون خدماتهم أمام المستثمرين والمشغلين في 6 ركائز أساسية لتطوير قطاع النقل واللوجيستيات، هي: الذكاء الاصطناعي، والأمن السيبراني، والروبوتات، والخدمات اللوجيستية، والنقل الذكي والطائرة المسيرة عن بُعد.