الاحد - 28 نوفمبر 2021
الاحد - 28 نوفمبر 2021
No Image Info

الجناح السويسري في «إكسبو» يعلن الفائز في مبادرة الاقتصاد الدائري

أعلن الجناح السويسري في «إكسبو 2020 دبي»، عن الفائز في مبادرة الاقتصاد الدائري السويسري – الشرق الأوسط للشباب، حيث فاز طلاب من «جامعة الروح القدس الكسليك» في لبنان بالمركز الأول عن مشروعهم «بلاستيسايكل».

وبعد منافسة شيقة مع 5 فرق أخرى من المنطقة، شق الطلاب اللبنانيون طريقهم إلى المركز الأول بفضل أفكارهم المبتكرة التي تتمحور حول الموارد المتجددة من أجل بيئة أكثر نظافة، والتي تتميز بإمكانية كبيرة لتحفيز الاقتصاد الدائري.

ويهدف مشروع «بلاستيسايكل» الذي تقدم به فريق من «جامعة الروح القدس الكسليك» بلبنان، إلى الحد من المشكلة المتزايدة والناجمة عن المخلفات البلاستيكية، وذلك بتوفير حلول مستدامة.

ويركز المشروع على مُنتجَين، هما «البولي بروبلين» و«البولي إيثيلين»، حيث تنتج حبيباتهما من إعادة تدوير النفايات البلاستيكية، بحيث يمكن لصناعة البلاستيك اللبنانية التي تضررت من الأزمة الاقتصادية وباتت غير قادرة على استيراد المواد الخام أن تستخدم هذه الحبيبات.

وقال مانويل سالتشلي، المفوض العام للجناح السويسري في «إكسبو 2020 دبي»: «أهنئ الفريق الفائز والفرق الأخرى كونها أثبتت نفسها في التنافس على المستوى العالمي. وسينال الفريق الفائز العديد من الفرص لتطوير مشروعه، ونحن نتطلع لمواكبة هذا التطوير».

وأطلقت مبادرة الاقتصاد الدائري السويسري – الشرق الأوسط للشباب بالتعاون مع «سويسنيكس» وبدعم من «نستله»، بهدف تحديد طلاب مبدعين من المنطقة وتمكينهم، وذلك من خلال عرض مشروعاتهم على جمهور عالمي في «إكسبو 2020 دبي».

وتأتي المبادرة في سياق الالتزام لتعزيز العلاقات الثنائية بين سويسرا ودول منطقة الشرق الأوسط عبر مجالات التعليم، البحث والابتكار.

من جانبها، قالت فريدريك نوليت، مديرة الموارد البشرية في شركة نستله لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «تشمل التزاماتنا تجاه المجتمع حماية البيئة وتمكين الشباب، ما يجعلنا شريكاً ملائماً في هذه المبادرة. ويسعدنا أن نقدم للمشاركين جلسات تدريبية. وفخورة بكوني عضوة في لجنة التحكيمـ كما أننا متحمسون لتقديم جلسة توجيهية للفائزين، بالإضافة الى فرصة للانضمام إلى برنامج تدريب مكثف بإدارة مُسرّع نستله للبحث والتطوير في لوزان Nestlé Research & Development Accelerator».

وقال دانتي لاريني، مدير المشروعات لدى «شبكة سويسنيكس» بالجناح السويسري: «في وقت يواجه فيه العالم مخاطر غير مسبوقة بسبب التغير المناخي والتدهور البيئي، فإن الحاجة المُلحة الآن هي بناء ثقافة الحفاظ على البيئة، والابتكار، والاستدامة، والحصافة في استخدام الموارد الطبيعية. ويُعد التركيز على الموارد المتجددة والاقتصاد الدائري، وتمكين شباب اليوم من وضع تصورات لأفكار تحولية من أجل الغد بمثابة السبب الذي من أجله وُضِع تصور لفكرة مبادرة الاقتصاد الدائري السويسري – الشرق الأوسط للشباب».

وتُلزم مبادرة الاقتصاد الدائري السويسري – الشرق الأوسط للشباب الفرق المشاركة فيها بوضع أفكار وتصورات لمشروعات قابلة للتنفيذ من شأنها التصدي لمشكلات النفايات الإلكترونية، المائية، الغذائية، البلاستيكية والإنشائية.