الاحد - 28 نوفمبر 2021
الاحد - 28 نوفمبر 2021
الجناح السعودي في إكسبو 2020 تصوير محمد بدرالدين

الجناح السعودي في إكسبو 2020 تصوير محمد بدرالدين

أسبوع القمة العالمية للصناعة والتصنيع ينطلق بإكسبو 2020 دبي في 22 نوفمبر

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله».. تنطلق فعاليات أسبوع القمة العالمية للصناعة والتصنيع في إكسبو 2020 دبي في الفترة ما بين 22 إلى 27 نوفمبر الجاري بمشاركة أكثر من 200 متحدث من قادة الصناعة والتكنولوجيا العالميين لمناقشة وصياغة مستقبل القطاع الصناعي وتسليط الضوء على فرص الاستثمار في التكنولوجيا والابتكار والتصنيع.

تضم فعاليات أسبوع القمة 3 مؤتمرات رئيسية هي «مؤتمر القمة العالمية للصناعة والتصنيع» و«مؤتمر الازدهار العالمي» الذي تنظمه مبادرة محمد بن راشد للازدهار العالمي و«مؤتمر السلاسل الخضراء»، الذي يسلط الضوء على الطاقة البديلة والمتجددة إلى جانب فعاليات تقام بالتعاون مع كل من بريطانيا وإيطاليا وأستراليا، ومجموعة من النشاطات الموجهة للشباب، إضافة إلى تنظيم أول معرض صناعي قائم على التكنولوجيا في الإمارات، يستعرض أحدث الابتكارات والحلول في مجال التكنولوجيا والصناعة فضلا عن مشاركة كبار الشخصيات في جلسات ونقاشات وحوارات استراتيجية حول أهم المواضيع والقضايا العالمية.

ويشهد اليومان الأول والثاني 22 و23 نوفمبر الدورة الرابعة من القمة العالمية للصناعة والتصنيع حيث يناقش اليوم الأول من خلال جلساته «تحديات صناع القرار.. الاقتصاد الرقمي وتعزيز التجارة المعادلة»، و«حكومات المستقبل.. خارطة طريق جديدة لتحقيق الازدهار العالمي»، و«البيانات الذكية.. نظرة تحليلية»، و«مجتمعات المستقبل.. بناء مجتمعات سعيدة»، و«توفير الطاقة كخدمة.. رقمنة قطاع الطاقة»، و«اقتصاد التجربة.. من المخرجات إلى النتائج»، و«الرقمنة.. موجات الجيل الخامس توسع آفاق المستقبل»، و«حماية البيئة عبر التشجيع تبني التصنيع الأخضر»، و«هل سيساهم التحول الرقمي في تحقيق الازدهار؟»، و«تقرير اليونيدو عن التنمية الصناعية.. مستقبل القطاع الصناعي في مرحلة ما بعد كورونا»، و«الكوكب المستدام.. توظيف اتصالات الجيل الخامس للحد من الانبعاثات الكربونية الضارة»، و«الطباعة ثلاثية الأبعاد بصمة المستقبل»، و«الأمن السيبراني.. بناء الثقة في عالم من المخاطر»، و«تقنياً الواقع المعزز.. إطلاق العنان لواقع جديد»، و«سلاسل الكتل ودورها في تبسيط سلاسل التوريد المعقدة».

كما يشهد اليوم الثاني من القمة جلسات «التحول الثنائي.. حيث يلتقي الابتكار والتكنولوجيا والاستدامة»، و«الذكاء الاصطناعي والروبوتات.. هل تنتصر الآلة على الإنسان؟»، و«التنقل الرقمي.. إمكانية العمل عن بعد ومن أي مكان»، و«تعزيز الاتصال لتحقيق التعاون.. تطوير شبكات التوريد»، و«مشروع 300 مليار.. اصنع في الإمارات»، و«شبكات الجيل الخامس والحوسبة السحابية.. العمود الفقري للقوى العاملة»، و«الدور القيادي للمرأة.. تمهيد الطريق»، و«اليونيدو ومبادرة الصحة العالمية.. توظيف التكنولوجيا للوقاية من الأوبئة في المستقبل»، و«توظيف التقنيات الرقمية لدعم الاقتصاد الأزرق»، و«تحقيق السلامة والصحة المهنية في بيئة العمل والبيئة الافتراضية»، و«المصانع المظلمة المؤتمتة بالكامل والمصانع الذكية.. هل حان الوقت لإطفاء الأنوار؟»، و«الحوسبة الكوانتامية.. تحسين الإنتاج في القطاع الصناعي»، و«الخطة الرقمية.. إنترنت الأشياء والتوأمة الرقمية».

وتشهد فعاليات اليوم الثالث من أسبوع القمة العالمية للصناعة والتصنيع في 23 نوفمبر مؤتمر الازدهار العالمي وتلقي الكلمة الافتتاحية به معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، ويتضمن 4 جلسات رئيسية إضافة إلى مؤتمر مبادرة تحدي الرئيس وسيلقي الكلمة الافتتاحية أركادي دفوركوفيتش النائب الأسبق لرئيس وزراء روسيا ورئيس مؤسسة سكولكوفو إضافة إلى مؤتمر السلاسل الخضراء ويلقي كلمته الافتتاحية معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية وسيشهد 8 جلسات رئيسية.

كما تتضمن فعاليات اليومين الثالث والرابع نشاطات وفعاليات بالتعاون مع مجموعة من الدول «أستراليا والمملكة المتحدة وإيطاليا» فيما يشهد اليومان الخامس والسادس نشاطات موجهة للشباب تهدف لتطوير مهارات الشباب في المجالات المتعلقة بصناعات المستقبل والتنمية المستدامة.