الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي - رويترز.

الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي - رويترز.

السيسي: نتطلع لاستضافة القمة المناخية القادمة

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في كلمته، إن قضية المناخ باتت تؤثر على العالم أجمع، وأن العمل المناخي بات أمراً حتمياً لا يحتمل تأجيله.

وأشار في كلمته إلى أن مصر بادرت بالعديد من الخطوات الجادة لمواجهة المناخ، أحدها زيادة نسبة المشاريع الخضراء الممولة حكومياً إلى نسبة 50% بحلول عام 2025 و100% بحلول عام 2030.

وأكد السيسي أن بلاده تعمل على التحول للنقل النظيف من خلال التوسع في شبكات المترو وتجهيز البنية التحتية اللازمة، فضلاً عن إنشاء المدن الذكية والمستدامة.

وأكد أنه بصدد ذلك، أصدرت مصر الطرح الأول للسندات الخضراء، كما وضعت استراتيجية وطنية لتحقيق أهداف المناخ بجميع سياساتها وأهدافها مكملة لجهود الدولة التنموية للتعافي من آثار الجائحة.

كما أشار إلى أن مصر تعمل على التحول إلى النقل النظيف.

وأضاف السيسي أن مصر تعي حجم التحديات التي تواجهها كافة الدول النامية، وأكد أن تنفيذ هذه الدول لالتزاماتها المناخية مرهون بحجم التمويل الذي ستحصل عليه، موضحاً أن هناك فجوة بين التمويل وحجم الحاجة بالنسبة للدول النامية.

وقال إنه يجب على الدول المتقدمة الوفاء بعهودها وتقديم 100 مليار دولار سنوياً لتتمكن الدول النامية من مواجهة المناخ الذي تواجه القارة الأفريقية تبعاته الأكثر سلبية، وعلى الرغم من ذلك تعد نموذجاً للعمل المناخي الجاد.

وناشد السيسي باسم بلاده بضرورة منح القارة الأفريقية معاملة خاصة فيما يتعلق بتنفيذ الأهداف المناخية.

وأنهى كلمته بأن بلاده تتطلع لاستضافة القمة المناخية القادمة.

إقرأ أيضا:

بايدن: دعونا نلبِّ نداء التاريخ من غلاسكو

تغطية مستمرة.. قمة غلاسكو للمناخ تنطلق رسمياً بحضور زعماء العالم

ماكرون: قضية المناخ باتت جوهرية وأساسية