الأربعاء - 10 أغسطس 2022
الأربعاء - 10 أغسطس 2022

مصادر: «أوبك+» ترفع إنتاجها بـ100 ألف برميل يومياً خلال سبتمبر

مصادر: «أوبك+» ترفع إنتاجها بـ100 ألف برميل يومياً خلال سبتمبر

قالت رويترز إن اجتماع أوبك+ انتهى بالموافقة على زيادة الإنتاج بواقع 100 ألف برميل يومياً، على أن تجتمع دول المجموعة في الخامس من شهر سبتمبر المقبل لنفس الغرض.

من جانبها، أفادت وكالة «بلومبيرغ» للأنباء، بأن تحالف «أوبك بلس» أقر زيادة إنتاجه النفطي بـ100 ألف برميل يوميا في شهر أيلول/سبتمبر.

ونقلت الوكالة عن مصادر، أن وزراء دول التحالف أقروا مقترح الزيادة في اجتماعهم الافتراضي اليوم الأربعاء.

وكان التحالف قد تعهد بزيادة إنتاجه بأكثر من 600 ألف برميل في اليوم خلال شهري تموز/يوليو وآب/أغسطس.

وعلقت بلومبرغ بأن الزيادة الجديدة ربما لا توفر ارتياحا يُذكر للمستهلكين الذين يعانون من ضغوط تضخمية جراء ارتفاع أسعار النفط.

وأوضحت المصادر أن دول التحالف ال23 ستقتسم الزيادة الجديدة بصورة متناسبة بين أعضائها.

ارتفاع طفيف

وقد ارتفعت أسعار النفط بشكل طفيف اليوم الأربعاء لتعوّض خسائرها في وقت سابق، بعدما أظهرت وثيقة اطلعت عليها رويترز أن مجموعة أوبك+ المنتجة للخام على وشك الاتفاق على زيادة طفيفة في الإنتاج بمقدار 100 ألف برميل يوميا، ما يبدد آمال الولايات المتحدة في زيادة كبيرة في المعروض.

وزادت عقود خام برنت الآجلة 78 سنتاً أو 0.8% إلى 101.32 دولار للبرميل الساعة 1150 بتوقيت غرينتش، كما ارتفعت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 94 سنتاً أو 1% إلى 95.36 دولار للبرميل.

وأظهرت وثيقة أن وزراء أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء من بينهم روسيا، فيما يعرف باسم أوبك+، يتجهون للاتفاق على زيادة طفيفة في الإنتاج، تعادل نحو 0.1% فقط من الطلب العالمي على النفط.

وطلبت الولايات المتحدة من المنظمة زيادة الإنتاج، غير أن الطاقة الفائضة محدودة وقد تحجم السعودية عن زيادة الإنتاج على حساب روسيا الشريكة في أوبك+، والتي تعرضت لعقوبات بسبب الصراع في أوكرانيا.

وقال 3 مندوبين من أوبك+ لرويترز قبل الاجتماع، إن المجموعة قلصت توقعاتها لفائض سوق النفط هذا العام بمقدار 200 ألف برميل يومياً إلى 800 ألف برميل يومياً.

بيانات مرتقبة

في غضون ذلك، أظهرت بيانات لمعهد البترول الأمريكي ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية بنحو 2.2 مليون برميل للأسبوع المنتهي في 29 يوليو تموز. وتراجعت مخزونات البنزين بمقدار 200 ألف برميل ومخزونات نواتج التقطير بنحو 350 ألف برميل.

ومن المقرر صدور البيانات الرسمية من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الساعة 1430 بتوقيت غرينتش.