الاثنين - 15 أغسطس 2022
الاثنين - 15 أغسطس 2022

ميتا تغلق محفظتها الرقمية «نوفي».. ما مصير أموال المستخدمين؟

ميتا تغلق محفظتها الرقمية «نوفي».. ما مصير أموال المستخدمين؟

ميتا أطلقت النسخة التجريبية من نوفي للمستخدمين في الولايات المتحدة وغواتيمالا أكتوبر الماضي.

وضعت شركة ميتا حداً لمحفظتها الرقمية نوفي، التي تعد آخر أثر لمشروع العملة المشفرة الذي حاولت الشركة إطلاقه، وفقاً لموقع The Verge. وقالت ميتا على موقع نوفي إن المحفظة في طريقها إلى الإغلاق في الأول من سبتمبر المقبل، وطلبت من المستخدمين سحب أموالهم في أقرب وقت ممكن. وسيفقد المستخدمون إمكانية الوصول إلى حساباتهم بدءاً من سبتمبر، ولن يعودوا قادرين على إضافة المال إلى محفظة نوفي اعتباراً من 21 يوليو. وفي حال نسى أحدهم سحب رصيده المتبقي، ستحاول ميتا أن تحول أمواله إلى حسابهم المصرفي أو بطاقته المربوطة بالمحفظة.

وأطلقت ميتا النسخة التجريبية من نوفي للمستخدمين في الولايات المتحدة وغواتيمالا أكتوبر الماضي. وتم في الأصل بناء نوفي لدعم المعاملات السريعة والمجانية باستخدام العملة المشفرة المدعومة من ميتا، وهي Diem، لكن الصعوبات التشريعية أجبرت الشركة على الدخول في شراكة مع منصة كوين بيس لاستخدام العملة المستقرة USDP بدلاً من عملتها. وبينما أوضحت ميتا أنها لا تزال تخطط لإضافة الدعم لعملة دايم في وقت لاحق، بدأت الأمور بالتعقيد في نهاية 2021 وخلال العام الحالي 2022.

وتعرف عملة دايم باسم آخر هو ليبرا، قبل أن تغيّر الشركة الأم اسمها من فيسبوك إلى ميتا. وواجه مشروع العملة الرقمية تدقيقاً مشدداً بسبب ارتباطها بفيسبوك، لذلك غيرت المجموعة المستقلة التي تقف وراء ليبرا اسم المشروع ليصبح دايم سعياً للنأي بنفسها عن شبكة التواصل الاجتماعي.

ولا يعني إنهاء دايم أن ميتا ستتخلى عن فكرة تطوير أصولها الرقمية والمحفظة المصاحبة لها. وقالت ناطقة باسم ميتا تدعى لورين ديكسون في رسالة عبر البريد الإلكتروني إلى The Verge إن الشركة ستستغل التقنية التي طورتها مع المشروع في منتجات جديدة مثل الرموز الرقمية، حيث تتطلع قدماً لبناء عالم ميتافيرس.