الاثنين - 03 أكتوبر 2022
الاثنين - 03 أكتوبر 2022

«البلوتوث» أحدث تقنيات فورد الثورية لتفادي الحوادث المرورية

«البلوتوث» أحدث تقنيات فورد الثورية لتفادي الحوادث المرورية

أعلنت شركة فورد عن العمل على تقنية جديدة تهدف إلى الحفاظ على سلامة المشاة وراكبي الدراجات باستخدام هواتفهم الذكية عبر بلوتوث، ما يساهم في تحديد موقعهم بشكل أفضل على الطريق حتى عندما لا يمكن رؤيتهم عبر الكاميرات والرادارات وغيرها من التقنيات الحديثة.

فورد تشارك رفقة Commsignia وPSS وجامعة ولاية أوهايو وT-Mobile وTome Software، في مشروع بحثي لتفعيل تقنية اتصال قائمة على الهواتف الذكية وميسورة التكلفة وقابلة للتطوير، من شأنها أن تساعد السيارات على اكتشاف وجود المشاة وراكبي الدراجات والمزيد باستخدام البلوتوث.

الفكرة هي أن إشارات البلوتوث المنبعثة من الهاتف الذكي ستكون بمثابة منارة لمركبة فورد بحيث يمكن اكتشافها دون أن يقترن نظام المعلومات والترفيه بالسيارة بالهاتف الذكي لسائق المركبة الأخرى، وأفضل ما في الأمر هو أن موجات البلوتوث لا تعتمد على اكتشاف خط البصر مثل الكاميرات العادية الرادار، أي أنه من الممكن اكتشاف حادث محتمل حتى عندما يكون الفرد موجوداً خلف مبنى أو عائق آخر.

وتحدث المدير التنفيذي للبحوث في فورد، جيم بوشكوفسكي، في تصريحات نقلها موقع CarBuzz «يمكن لمركبات فورد الأحدث المزودة بتقنية Ford Co-Pilot360 اكتشاف ومساعدة سائقي المشاة وراكبي الدراجات وراكبي السكوتر وغيرهم، وحتى استخدام المكابح إذا لم يستجيب السائقون في الوقت المناسب».

كما أضاف: «نحن نستكشف الآن طرقاً لتوسيع قدرة استشعار السيارة في المناطق التي لا يستطيع السائق رؤيتها، لمساعدة الناس على القيادة بثقة أكبر على الطرق التي يتشاركها الآخرون بشكل متزايد بالمشي أو ركوب الدراجات بمختلف أنواعها».

تقول فورد أن النظام قادر على التمييز بين المشاة وراكبي الدراجات وغيرهم بناءً على سرعة تحركهم ويمكنه باستمرار تقييم مخاطرهم من خلال مراقبة اتجاههم، لكي تنجح الفكرة، يحتاج المشاة أو راكب الدراجة الهوائية إلى تفعيل البلوتوث.

وكانت بيانات الإدارة الوطنية لسلامة النقل على الطرق السريعة في أمريكا قد كشفت زيادة عدد الوفيات الناجمة عن حوادث المرور بنسبة 13% في عام 2021 في حين زادت الوفيات الناجمة عن حوادث ركوب الدراجات بنسبة 5% لتصل إلى 1000 في نفس الفترة، مع توقعات بأن الأعداد باتت أسوأ في عام 2022.