الاثنين - 15 أبريل 2024
الاثنين - 15 أبريل 2024

التضخم في الهند دون 7% للمرة الأولى في ثلاثة أشهر

التضخم في الهند دون 7% للمرة الأولى في ثلاثة أشهر

هبط تضخم التجزئة في الهند إلى ما دون 7% للمرة الأولى في غضون ثلاثة أشهر، بفضل اتباع سياسة نقدية أكثر إحكاماً، وتهدئة أسعار السلع الأساسية العالمية. ارتفع مؤشر أسعار المستهلك لشهر أكتوبر بنسبة 6.77% عن العام السابق، مقارنة بنسبة 7.4% في سبتمبر، وفقاً للبيانات الصادرة عن وزارة الإحصاءات الهندية يوم الاثنين.

ويتماشى ذلك مع تقدير 6.7% في استطلاع بلومبيرغ. وفي حين أن هذا يوفر بعض الراحة للبنك الاحتياطي الهندي، فإنه لا يكفي لإجبار البنك المركزي على النظر في وقف زيادات أسعار الفائدة حتى الآن.

والواقع أن بنك الاحتياطي الفيدرالي، الذي اجتمع في وقت سابق من هذا الشهر لمراجعة الأسباب التي أدت إلى فشله في منع التضخم من اختراق نطاقه المستهدف بنسبة 2% إلى 6% لثلاثة أرباع متتالية، يتوقع عودة مكاسب الأسعار إلى الهدف بحلول شهر مارس، ومن المرجح أن يمضي البنك المركزي قدماً في تشديد سياسته النقدية الشهر المقبل.

قال راهول باجوريا، الخبير الاقتصادي الهندي في بنك باركليز: «مع بقاء التضخم أعلى من 6%، لا يمكن للبنك المركزي الهندي أن يتوقف عن رفع أسعار الفائدة في الوقت الحالي»، «ولكن مع وجود العديد من مؤشرات الأسعار التي تظهر اعتدالاً في الزخم، يمكن تخفيف حجم زيادات الأسعار».

أظهرت البيانات التي صدرت في وقت سابق من يوم الاثنين أن تضخم أسعار الجملة قد انخفض إلى أرقام أحادية لأول مرة منذ 19 شهراً، وارتفعت أسعار المواد الغذائية، التي تشكل ما يقرب من نصف المؤشر، بنسبة 7.01%، حيث ضربت الأمطار غير الموسمية المحاصيل، كما ارتفعت أسعار الوقود والإنارة، والتي يبلغ وزنها 7.9% في إجمالي سلة مؤشر أسعار المستهلكين، بنسبة 9.93%.

قالت أديتي نايار، خبيرة اقتصادية في ICRA Ltd، «إن توقعات التضخم على المدى القريب تشوبها بعض المخاطر مثل الارتفاع المتسلسل الأخير في أسعار السلع العالمية، وتعطل العرض للمواد القابلة للتلف بسبب الأمطار الزائدة والطلب القوي على الخدمات».

وقالت إن بنك الاحتياطي الهندي قد يختار رفع سعر الفائدة بمقدار 35 نقطة أساس في ديسمبر، مقارنة بالزيادات الثلاث السابقة البالغة 50 نقطة أساس لكل منها.

أما التضخم الأساسي غير الغذائي وغير النفطي، والذي كان ثقله نقطة مؤلمة بالنسبة لواضعي أسعار الفائدة في الهند، فقد بلغ 6.23%، ارتفعت أسعار الملابس والأحذية بنسبة 10.16%، وزادت أسعار المساكن بنسبة 4.58% خلال الشهر على أساس سنوي.

منذ مايو، رفع البنك المركزي الهندي سعر الفائدة القياسي بمقدار 190 نقطة أساس إلى 5.90%، يتوقع الاقتصاديون في جولدمان ساكس جروب أن يرتفع المعدل إلى 6.75% بحلول فبراير.