الجمعة - 12 أغسطس 2022
الجمعة - 12 أغسطس 2022

أجيليتي الكويتية تستحوذ على «مينزيز للطيران» بقيمة 763 مليون جنيه استرليني

أجيليتي الكويتية تستحوذ على «مينزيز للطيران» بقيمة 763 مليون جنيه استرليني

  • صفقة استحواذ تنشئ أكبر شركة لتزويد خدمات الطيران في العالم
  • ثاني أكبر شركة من حيث عدد المطارات التي تقدم فيها خدماتها

أعلنت شركة أجيليتي الكويتية لخدمات سلاسل الإمداد وبنيتها التحتية، أنها استكملت عملية الاستحواذ على شركة «جون مينزيز بي إل سي» ومقرها المملكة المتحدة، وسوف تقوم أجيليتي بضم عمليات مينزيز إلى عمليات شركة ناشيونال لخدمات الطيران «ناس» لإنشاء شركة رائدة عالمياً في خدمات الطيران تعمل في 58 دولة.

وكان مجلسا إدارة شركتي أجيليتي ومينزيز قد توصلا إلى اتفاقية في 30 مارس من هذا العام بشأن العرض النقدي لشركة أجيليتي للاستحواذ على نسبة 100% من أسهم شركة مينزيز، والتي يتم تداولها في بورصة لندن، مقابل 608 بنسات للسهم الواحد. وتُقدر الصفقة قيمة شركة مينزيز بنحو 571 مليون جنيه استرليني على أساس ربحية السهم المخففة بالكامل ونحو 763 مليون جنيه استرليني على أساس قيمة الشركة.

وفور دمج الشركتين، ستبدأ الشركة الجديدة عملياتها باسم شركة مينزيز للطيران وستصبح أكبر مزود خدمات طيران في العالم من حيث عدد البلدان وثاني أكبر شركة من حيث عدد المطارات التي تقدم فيها خدماتها.

يذكر أن الشركة الجديدة «مينزيز للطيران» سوف توفر خدمات الشحن الجوي وخدمات الوقود والخدمات الأرضية في المطارات عبر القارات الست. علماً بأن إيرادات شركتي مينزيز وناس المجمعة قد تجاوزت 1.5 مليار دولار أمريكي في عام 2021. وسيعمل لدى الشركة ما يقرب من 35,000 موظف وستمتد عملياتها في 254 مطاراً في 58 دولة، وستقوم سنوياً بمناولة 600 ألف رحلة طيران و2 مليون طن من الشحن الجوي وتزويد الطائرات بـ2.5 مليون طن من الوقود.

قال حسن الحوري، رئيس مجلس إدارة الشركة المندمجة والرئيس التنفيذي لشركة «ناس» سابقاً: «ستشكل مينزيز ونـــاس شركة رائدة عالمياً في خدمات الطيران. وسوف نحظى بالحجم والموارد اللازمين لتحقيق التوسع والنمو بالتزامن مع تعافي القطاع من جائحة كوفيد-19، فالطيران التجاري هو محرك رئيسي لنمو الاقتصاد العالمي، وعملاؤنا بحاجة فعلية إلى شركاء يمكنهم الاعتماد عليهم تزامناً مع زيادة أحجام الرحلات من جديد.»

وستشمل قائمة عملاء الشركة: الخطوط الجوية الكندية، الخطوط الجوية الصينية، الخطوط الجوية الفرنسية، الخطوط الملكية الهولندية، الخطوط الجوية الأمريكية، الخطوط الجوية البريطانية، طيران كاثي باسيفيك، إيزي جيت، طيران الإمارات، الخطوط الجوية الإثيوبية، فلاي دبي، خطوط فرونتير الجوية، وآي إيه جي، طيران الجزيرة، مجموعة كانتاس، الخطوط الجوية القطرية، ساوث ويست، الخطوط الجوية التركية، يونايتد إيرلاينز، ويست جيت، وويز إير.

فيما قال فيليب جوينج، الرئيس التنفيذي لشركة مينزيز للطيران، الذي سيكون الرئيس التنفيذي للشركة المندمجة: «نتيجة للجمع بين مينزيز ونـاس، سيحصل عملاؤنا على خدمات عالمية المستوى وعروض منتجات أكثر تنوعاً وعلى أفضل ممارسات السلامة في المطارات عبر القارات الست. إن دعم أجيليتي سيمنحنا الموارد اللازمة لتقديم حلول مبتكرة لعملائنا المتزايدين والذين يفكرون في تعزيز نموهم المستقبلي، فضلاً عن تطوير قدراتنا وتكنولوجياتنا ومستوى الاستدامة لدينا؛ وهي عناصر جوهرية لتحقيق النجاحات في المستقبل. ويعني ذلك أيضاً، أننا في وضع جيد لدعم عملاءنا في مواجهة تحديات سلاسل الإمداد ونقص العمالة».

أوضح طارق سلطان، نائب رئيس مجلس إدارة أجيليتي: «من خلال الاستحواذ على شركة مينزيز وضمها إلى شركة ناس، تسنح أمام أجيليتي الفرصة لتعظيم القيمة لكل منهما. وتعد هذه الصفقة جزءاً من استراتيجيتنا لتسريع مثل هذا النمو. بالنسبة إلى أجيليتي، سوف تنشئ هذه الصفقة أكبر شركة مملوكة ومدارة ضمن الكيانات الخاضعة للسيطرة والتابعة لمجموعة شركات أجيليتي وذلك من حيث الإيرادات وعدد الموظفين والحضور العالمي».