الاثنين - 15 أغسطس 2022
الاثنين - 15 أغسطس 2022

مصنع تسلا يوقف الإنتاج أسبوعين قرب برلين بسبب العمالة

مصنع تسلا يوقف الإنتاج أسبوعين قرب برلين بسبب العمالة

رويترز.

بعد أربعة أشهر تقريباً من بداية الإنتاج يدخل مصنع تسلا للسيارات الكهربائية في براندنبورج يوم الاثنين المقبل في استراحة لمدة أسبوعين عن الإنتاج.

وقالت نقابة الصناعات المعدنية في ألمانيا، اليوم الجمعة، رداً على سؤال: تم الإعلان عن ذلك للموظفين منذ فترة طويلة، مشيرة إلى أن مثل هذه العطلات ليست شائعة.

وأفاد المتحدث باسم النقابة، ماركوس سيفيرز، بعدم رضا العاملين بالمصنع على الرغم من زيادة الأجور بنسبة 6% التي أعلنت عنها تسلا.

وأضاف أن ذلك يرجع إلى أن الموظفين المعينين حديثاً يحصلون الآن على أموال أكثر ممن التحقوا بالعمل قبل بضعة أشهر، مبيناً أن ذلك يرجع إلى زيادة المشاكل في العثور على العمال المهرة حالياً.

وتم افتتاح المصنع الأوروبي الوحيد للشركة الأمريكية التي تنتج السيارات الكهربائية «تسلا إيلون ماسك» رسمياً في مارس الماضي بمنطقة جرونهايده بالقرب من برلين.

يعتزم المصنع الذي يعمل به 1200 موظف إنتاج 500 ألف سيارة كهربائية سنوياً، إلا أن قسم الإنتاج بالمصنع ما يزال قيد الإنشاء.

وأكد ماسك مؤخراً أنه سيتم تصنيع ألف سيارة في الأسبوع بهذا المصنع.

ووفقاً لمعلومات وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) يجب إنتاج خمسة آلاف سيارة في الأسبوع بحلول الربع الأول من عام 2023.

وقالت الوكالة إنه سيتم استثمار فترة التوقف عن الإنتاج -والتي تستغرق أسبوعين- أعمال الصيانة في المصنع.

ويعمل في المصنع حالياً حوالي خمسة آلاف موظف بحسب معلومات الوكالة.

وأعلنت تسلا عن زيادة في الأجور بنسبة 6% لموظفيها بداية من أغسطس المقبل.

وقال المتحدث باسم نقابة العاملين في الصناعات المعدنية، سيفرز، إن الهدف هو جذب الموظفين على الرغم من نقص العمال المهرة، إلا أنه انتقد قائلاً: «حتى مع هذه الزيادة، تظل تسلا أقل بكثير من مستوى الاتفاق الجماعي لصناعة المعادن والكهرباء».

تنطبق الزيادة في تسلا على جميع الموظفين في الإنتاج.

وأوضح المتحدث باسم النقابة أنه مع ذلك تم تعيين بعض الموظفين بشروط مختلفة لأن التوظيف أصبح يزداد صعوبة.

وقال المتحدث إنه لا شيء يتغير عبر هذه الفوارق، وأوضح سيفرز: «تخبرنا النقابة أن العاملين بالمصنع ما يزالون مستائين من هذا».