الاحد - 14 أغسطس 2022
الاحد - 14 أغسطس 2022

غوغل تعلن عن إبطاء وتيرة التوظيف حتى نهاية العام

غوغل تعلن عن إبطاء وتيرة التوظيف حتى نهاية العام

تسعى شركة غوغل إلى تقليص عمليات التوظيف حتى نهاية العام، ما يجعل عملاقة البحث أحدث شركة تقنية تنضم إلى قائمة الشركات التي قررت إما التراجع عن التعيينات الجديدة أو تقليص عدد الموظفين، وفقاً لما ذكرته صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية.

وفي رسالة بريد إلكتروني تم إرساله إلى الموظفين يوم الثلاثاء، قال ساندر بيتشاي الرئيس التنفيذي لشركة غوغل، إن الشركة ستعمل على إبطاء وتيرة التوظيف حتى نهاية العام الحالي، مشيراً إلى أن غوغل قامت بتوظيف حوالي 10 آلاف موظف في الربع الثاني.

بينما قامت شركة ألفابيت، الشركة الأم لشركة غوغل، بتوظيف أكثر من 163 ألف موظف حتى نهاية مارس، بزيادة 17% عن العام السابق.

وأضاف بيتشاي في الرسالة الإلكترونية: «نحتاج إلى أن نكون أكثر ريادة، ونعمل بإلحاح أكبر، وتركيز أكثر حدة للمضي قدماً».

وأوضح بيتشاي أن غوغل ستركز على التوظيف في الوظائف الهندسية والتقنية.

وبذلك تنضم غوغل إلى شركات التكنولوجيا الأخرى الصغيرة والكبيرة التي تعمل على تقليص التوظيف، حيث يساهم ارتفاع التضخم والتحديات الاقتصادية الأخرى في تباطؤ التكنولوجيا.

وقالت شركة مايكروسوفت الثلاثاء، إنها ستقوم بالاستغناء عن نسبة صغيرة من موظفيها، وعزت تلك التسريحات إلى التعديلات المنتظمة في بداية السنة المالية.

في نفس اليوم أخبرت شركة Gopuff الناشئة، والمختصة بعمليات التسليم السريع، مستثمريها أنها ستخفض 10% من قوتها العاملة، أو حوالي 1500 موظف، وسط مخاوف متزايدة بشأن الاقتصاد.

وقبل ذلك طلب رئيس قسم الهندسة في شركة ميتا من المديرين الاستغناء عن الموظفين ذوي الأداء المنخفض.

كما أخبر إيفان شبيجل، الرئيس التنفيذي لشركة Snap Inc، الموظفين مؤخراً أن الشركة سوف تبطئ عمليات التوظيف بسبب حالة عدم اليقين فيما يتعلق بالاقتصاد.