الأربعاء - 17 أغسطس 2022
الأربعاء - 17 أغسطس 2022

«الأسهم الإماراتية» تختتم جلستها على ارتفاع.. وأجانب دبي يميلون للشراء

«الأسهم الإماراتية» تختتم جلستها على ارتفاع.. وأجانب دبي يميلون للشراء

ارتفعت أسواق المال الإماراتية في ختام تداولات الخميس بقوة، ليغلق سوق أبوظبي قرب مستوى 9200 نقطة، وليقفز مؤشر سوق دبي المالي فوق 3150 نقطة بدعم سهم السوق.

وتباين سلوك الأجانب في أسواق المال الإماراتية ففي حين اقتنصوا فرصة للشراء في سوق دبي، اتجهو للتسييل في سوق أبوظبي.

سوق دبي

وتفصيلاً ارتفع مؤشر سوق دبي المالي 1.31% عند مستوى 3153 نقطة مع صعود 16 سهماً.

وبلغت قيمة التداول في السوق 203.71 مليون درهم، بحجم تداول بلغ 78.83 مليون سهم.

وتصدر سهم إعمار الأسهم من حيث قيمة التداول بـ51.58 مليون درهم بينما تصدر سهم سوق دبي الأسهم من حيث أحجام التداول بـ17.2 مليون سهم.

وارتفع سهم إعمار 2.37 %، بينما صعد ديار للتطوير 3.04% وبقي الاتحاد العقارية مستقراً.

وتزامن أداء قطاع البنوك مع ارتفاع كلٍ من دبي الإسلامي والإمارات دبي الوطني بنسبة 0.9% و3.34%.

وفيما تراجع سهم ديوا بنحو 1.17%، فقد سجل سهم سوق دبي المالي ارتفاعاً بنسبة 8%، وتراجع سهم تيكوم 0.85%.

وتصدر سهم سوق دبي الأسهم الصاعدة، بينما تصدر سهم الإمارات للمرطبات الأسهم الهابطة بنسبة 9.75%.

واتجه الأجانب للشراء في سوق دبي بصافي 11.65 مليون درهم، فيما غلب البيع على تداولات العرب والخليجيون بـ6.09 مليون درهم و8.47 مليون درهم على التوالي، في حين رجحت كفة المشتريات على سلوك الإماراتيون بصافي 2.91 مليون درهم.

سوق أبوظبي

وفي ختام جلسة الخميس ارتفع مؤشر سوق أبوظبي 0.94% عند مستوى 9176 نقطة.

وبلغت قيمة التداول في سوق أبوظبي 1.39 مليار درهم على 151.29 مليون سهم.

وجاء ارتفاع السوق بقيادة العالمية القابضة بنسبة 0.07% وأبوظبي الأول بنسبة 1.96%، وألفاظبي 1.34% وسهم أدنوك للتوزيع بنحو 0.24%.

وفي المقابل انخفض مجموعة ملتيبلاي 1.69%، كما هبط فيرتغلوب 2.07%، وتراجع إشراق 3.23%.

وتصدر سهم العالمية القابضة الأسهم من حيث قيمة التداول بـ313.788 مليون درهم، فيما تصدر ملتيبلاي الأسهم النشطة من حيث أحجام التداول بنحو 34.21 مليون سهم.

وقاد سهم إسمنت الخليج ارتفاعات سوق أبوظبي بصعوده 10.8%، بينما تصدر أبوظبي الوطنية لمواد البناء تراجعات السوق بنسبة 8.11%.

واتجه الأجانب للتسييل في سوق العاصمة بصافي 47.133 مليون درهم فيما بلغ صافي مشتريات الخليجيين 6.11 مليون درهم وصافي مبيعات العرب 344.9 ألف درهم، فيما اتجه الإماراتيون للشراء بصافي 41.3 مليون درهم.