الجمعة - 12 أغسطس 2022
الجمعة - 12 أغسطس 2022

«فولكس فاجن» تطلق جيلاً جديداً من محركات البنزين

«فولكس فاجن» تطلق جيلاً جديداً من محركات البنزين

أطلقت شركة صناعة السيارات الألمانية «فولكس فاجن» جيلاً جديداً من محركات الوقود رغم قرار حظر بيع أية سيارات تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي التقليدية في الاتحاد الأوروبي بحلول 2035.

ويبدو أن «فولكس فاجن»، وهي أكبر منتج سيارات في أوروبا، ما زالت ترى مستقبلاً لمحركات البنزين، على الأقل في المدى المتوسط، فكشفت عن محرك بنزين جديد سعة 1.5 لتر يعمل بالشحن التوربيني لاستخدامه في سيارات «تي روك» و«تي روك كابورليه» للعام الحالي.

وقالت فولكس فاجن: «إن المحرك الجديد أفضل من الجيل السابق من حيث استهلاك الوقود وكمية انبعاثات ثاني أكسيد الكربون التي يصدرها».

وذكرت فولكس فاجن أيضاً أن محركات الاحتراق الداخلي ما زالت تتمتع بالشعبية في أسواق كثيرة، خاصة في الأسواق التي تنتشر فيها السيارات الكهربائية ببطء شديد نتيجة عدم كفاية البنية التحتية لشحن بطاريات هذه السيارات.

وقال عضو مجلس إدارة «فولكس فاجن» توماس أولبريش: إن «المحرك تي.إس آي 1.5 يمثل محوراً أساسياً في مجموعة محركات الشركة، لأنه يستخدم في الكثير من الطرز على مستوى العالم».

تأتي النسخة الأولى من المحرك الجديد المكون من 4 إسطوانات بقوة 148 حصاناً، وستعقبها نسخة أخرى بمواصفات مختلفة، لاستخدامها مع مجموعة أكبر من الطرز الأوروبية لسيارات «فولكس فاجن» بنهاية 2022.

ويقول مهندسو فولكس فاجن إن المحرك «تي.إس.آي إيفو2» هو محرك المستقبل، لأنه مصمم للعمل بوقود يحتوي على مكونات مصنوعة من مصادر الطاقة المتجددة.

وستعقبها نسخة أخرى بمواصفات مختلفة، لاستخدامها مع مجموعة أكبر من الطرز الأوروبية لسيارات فولكس فاجن بنهاية 2022.