الاحد - 14 أغسطس 2022
الاحد - 14 أغسطس 2022

أسعار القمح تقفز بعد الضربة الصاروخية على ميناء أوديسا

أسعار القمح تقفز بعد الضربة الصاروخية على ميناء أوديسا

رويترز.

قفزت أسعار القمح بعد الهجوم الصاروخي على ميناء أوديسا البحري في نهاية الأسبوع، وذلك بعد ساعات فقط من توقيع صفقة لإلغاء حظر صادرات الحبوب من أوكرانيا، والتي كانت بمثابة خطوة نحو تخفيف أزمة الغذاء العالمية.

وارتفعت العقود الآجلة للقمح في شيكاغو بنسبة 4.6%، قبل أن تقلص مكاسبها لأكثر من 3% عند 7.82 دولار للبوشل بحلول الساعة 11:20 صباحاً في سنغافورة، بحسب بلومبيرغ.

ويأتي ذلك بعد تراجع أسعار القمح بنحو 6% في الجمعة الماضي لتغلق عند أدنى مستوى لها منذ أوائل فبراير بعد التوصل إلى اتفاق يسمح للشحنات بالعبور من 3 موانئ على البحر الأسود بما في ذلك أوديسا.

يشار إلى أن ملايين الأطنان من الحبوب عالقة في موانئ أوكرانيا، ما أدى إلى ارتفاع أسعار الحبوب الغذائية وخلق أزمة غذاء.

وقال شخص مطّلع على الأمر لوكالة بلومبيرغ، كانت هناك 9 سفن في ميناء أوديسا البحري، من بينها 4 سفن محملة بالذرة بقيمة 45.6 مليون دولار.

وارتفعت العقود الآجلة للذرة اليوم بنسبة 2.8% قبل أن تقلص مكاسبها إلى 1.2%، بينما لم يتغير فول الصويا كثيراً.