الاثنين - 28 نوفمبر 2022
الاثنين - 28 نوفمبر 2022

تراجع صافي أرباح «فولكس فاغن» إلى 2.13 مليار يورو في الربع الثالث

تراجع صافي أرباح «فولكس فاغن» إلى 2.13 مليار يورو في الربع الثالث

حققت مجموعة «فولكس فاغن» الألمانية العملاقة لصناعة السيارات مكاسب كبيرة في الأعمال اليومية خلال الربع الثالث من هذا العام، لكنها سجلت في المقابل تقلصاً في صافي الأرباح، كما خفّضت من أهداف التوريد للعام بأكمله.

وأعلنت المجموعة في فولفسبورج، اليوم الجمعة، أنه خلال الفترة من يوليو حتى سبتمبر الماضيَين تراجعت الأرباح بعد احتساب الضرائب بمقدار يزيد عن الربع إلى 2.13 مليار يورو على أساس سنوي.

وعزت المجموعة السبب في تراجع الأرباح إلى شطب 1.9 مليار يورو بعد إنهاء التعاون مع «أرجو» للبرمجيات.

وتخلت «فولكس فاغن»، وشريكتها الأمريكية «فورد» هذا الأسبوع عن تعاونها مع الشركة الأمريكية الناشئة، والذي كان يهدف إلى إنتاج سيارات ذاتية القيادة.

وأكدت «فولكس فاغن» أهدافها السنوية للمبيعات والأرباح، لكنها ترى أن عمليات التوريد ستكون عند مستوى العام السابق الذي سجلت فيه توريد 8.9 مليون سيارة، وكانت المجموعة أعلنت في وقت سابق أنها تستهدف زيادة عمليات التوريد بنسبة تتراوح بين 5 و10%.

وكانت الأعمال اليومية أفضل بكثير مما كانت عليه في الربع الثالث من العام السابق، والذي تأثر بشكل واضح باختناقات التوريد.

وسجلت المجموعة في الربع الثالث من هذا العام زيادة في المبيعات بنسبة 24% لتصل إلى 70.7 مليار يورو.

وارتفعت الأرباح قبل الفوائد والضرائب -وهو المعيار الذي تقيس به «فولكس فاغن» نجاحها التشغيلي- بنحو 53% لتصل إلى 4.27 مليار يورو، ومع ذلك فقد كانت الزيادة أضعف مما توقعه المحللون من قبل.