الاحد - 27 نوفمبر 2022
الاحد - 27 نوفمبر 2022

«بروج» للبتروكيماويات و«أدنوك» للإمداد والخدمات تدشنان «بوابة بروج العالمية»

«بروج» للبتروكيماويات و«أدنوك» للإمداد والخدمات تدشنان «بوابة بروج العالمية»

أعلنت شركة بروج للبتروكيماويات وشركة أدنوك للإمداد والخدمات، عن تدشين بوابة بروج العالمية في ميناء خليفة.

وسيتم امتلاك وإدارة المنشأة الجديدة من قبل شركة أدنوك للإمداد والخدمات لتسهيل عمليات تصدير حلول بروج من البوليمرات التي «صنعت في الإمارات»، إلى الأسواق العالمية.

تتركز عمليات بوابة بروج العالمية في مستودع ضخم يعد الأكبر في منطقة الشرق الأوسط، وتلعب هذه المنشأة دوراً حيوياً في تمكين بروج من تحسين كفاءاتها التشغيلية من خلال مركزية وتكاملية عملياتها اللوجستية.

ويعتبر المستودع الجديد جزءاً من الاتفاقية الموقعة بين بروج وأدنوك للإمداد والخدمات والتي تمتد لـ25 عاماً وتشمل كل عمليات النقل والمناولة لمنتجات بروج في ميناء خليفة وتجهيزها للتصدير.

وقال هزيم سلطان السويدي، الرئيس التنفيذي لبروج: «تواصل بروج عقد شراكات استراتيجية طويلة الأجل تعزز من مكانتنا كشركة رائدة في توفير حلول البولي أوليفينات المبتكرة والمتنوعة.. ويعتبر تدشين (بوابة بروج العالمية) إنجازاً مهماً وعلامة فارقة في مسيرتنا التنموية لأنه يمكننا من تعزيز سلاسل الإمداد العالمية لدينا ومواصلة الاستفادة من الطلب المتزايد على حلول (بروج) المبتكرة.. وستساهم هذه المنشآت ذات المقاييس العالمية في تعزيز كفاءاتنا التشغيلية وقدراتنا التنافسية من حيث الكُلفة».

ويساهم المستودع الجديد، الذي تعادل مساحته الإجمالية مساحة أكثر من 40 ملعباً لكرة القدم، في تمكين بروج من تخزين 180,000 طن من البولي أوليفينات يومياً، وبإنتاجية سنوية تبلغ 2.5 مليون طن.

من جهته قال القبطان عبدالكريم المصعبي، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للإمداد والخدمات: «توفر شركة أدنوك للإمداد والخدمات مجموعة من الخدمات المتكاملة لعملائنا، مما يعزز مكانتنا كمنصة لوجستية لمجموعة أدنوك تعمل بكفاءة وفاعلية.. لقد حققت أدنوك للإمداد والخدمات بدعم من شركة بروج سجلاً حافلاً في توفير جميع الخدمات المتعاقد عليها.. لقد قمنا باستثمارات كبيرة لتطوير بوابة بروج العالمية والتي ستغطي جميع متطلبات بروج اللوجستية الرئيسية من مواقع الإنتاج إلى خدمات سفن النقل إلى المراكز اللوجستية في الموانئ».

وقد شهدت بروج نمواً في طاقتها الإنتاجية استجابة لزيادة الطلب العالمي على حلول البولي أوليفينات المتنوعة والأكثر استدامة التي تخدم عدة قطاعات صناعية مثل البنية التحتية والطاقة والزراعة والرعاية الصحية والسيارات والتغليف المطور.