الجمعة - 09 ديسمبر 2022
الجمعة - 09 ديسمبر 2022

سيمنز.. نظرة متفائلة تتناقض مع الصورة القاتمة في تيسين كروب

سيمنز.. نظرة متفائلة تتناقض مع الصورة القاتمة في تيسين كروب

أعطت مجموعتان صناعيتان ألمانيتان سيمنز وتيسينكروب إشارات متناقضة حول المستقبل، حيث توقعت الأولى هوامش أرباح أعلى، بينما تتوقع تيسينكروب أن تنخفض أرباحها خلال العام المقبل. وقالت شركة سيمنز، الخميس، إنه من المتوقع أن يؤدي تراكم الطلبات إلى زيادة قياسية في العام المقبل، ما يساعد صانع القطارات والأجهزة المنزلية وبرامج التشغيل الآلي في التغلب على التوقعات الاقتصادية القاتمة. بحسب فاينانشيال تايمز.

لكن تيسينكروب حذرت من أن ارتفاع أسعار الفائدة، إلى جانب ارتفاع تكاليف الطاقة والتضخم من شأنه أن يؤدي إلى انخفاض «كبير» في المبيعات العام المقبل، في حين أن الأرباح المعدلة قبل الضرائب ستنخفض مرة أخرى إلى نحو النصف بدلا من 2.1 مليار يورو التي تم نشرها في عام 2022. وقالت مارتينا ميرز، الرئيسة التنفيذية لشركة تيسينكروب: «لقد تضاءل زخم عملية التحول لدينا».

يُنظر إلى شركتي سيمنز وتيسينكروب على أنهما من رواد الاقتصاد العالمي، حيث تلبي منتجاتهما صناعة البناء واحتياجات المصانع وتطوير البنية التحتية. وتوظف المجموعتان معًا أكثر من 400 ألف شخص، وقد فعل كلاهما الكثير لتبسيط وتقليص أعمالهما في السنوات الأخيرة.

في عام 2020، أجبر المساهمون تيسينكروب، التي لديها تخصصات بما في ذلك الآلات الصناعية والغواصات، على بيع أعمال المصاعد الخاصة بها مقابل 17 مليار يورو. وفي العام الماضي، باعت مكونات الكربون وأعمال البنية التحتية، بالإضافة إلى مصنع إيطالي للفولاذ المقاوم للصدأ.

وقامت شركة سيمنز، التي انفصلت عن وحدات الصحة والطاقة الخاصة بها ولكنها لا تزال تحتفظ ببعض الأسهم، ببيع أعمال البريد والطرود وحصتها في مشروع سيارات مع شركة فاليو الفرنسية. وانخفض سعر سهم سيمنز بنحو الخمس هذا العام لكنه ارتفع بأكثر من 7 % الخميس.

ونمت المبيعات في العام حتى سبتمبر بنسبة 8.2 % لتصل إلى 72 مليار يورو، فيما بلغ صافي الدخل 4.4 مليار يورو، وهو ما يقل بأكثر من الثلث عن العام الماضي، والذي قالت شركة سيمنز إنه يرجع إلى ضعف غير نقدي قدره 2.7 مليار يورو فيما يتعلق بحصتها المتبقية في أعمال الطاقة لديها. قالت تيسينكروب إن المبيعات ارتفعت بأكثر من الخمس إلى 41 مليار يورو في عام 2022 واقترحت الشركة دفع توزيعات أرباح قدرها 15 سنتاً للسهم، وهي الأولى منذ 4 سنوات، وانخفضت أسهمها بنسبة 42% في العام حتى الآن.