الجمعة - 02 ديسمبر 2022
الجمعة - 02 ديسمبر 2022

أكبر شركة لإدارة الأصول في العالم تحذر من الأسهم الصينية على المدى الطويل

أكبر شركة لإدارة الأصول في العالم تحذر من الأسهم الصينية على المدى الطويل

قالت شركة بلاك روك، أكبر شركة لإدارة الأصول في العالم، إنها حذرة بشأن التوقعات طويلة المدى للأسهم الصينية، حتى مع تحول الشعور تجاه السوق حالياً إلى "أكثر إيجابية."

وكتب مديرو المحافظ في بلاك روك بما في ذلك بليندا بوا، رئيس الاستثمارات النشطة في آسيا والمحيط الهادئ، في تقرير توقعات عام 2023: «لا تزال الجغرافيا السياسية تمثل خطراً رئيسياً، ومن بين المخاوف الأخرى عدم اليقين بشأن التأثير المحتمل للسياسات الأمريكية الجديدة على قطاعات تتجاوز أشباه الموصلات وكذلك الإجراءات الانتقامية المحتملة».

ووفق ما نقلته وكالة بلومبيرغ، تواجه الشركات المملوكة للقطاع الخاص والمستثمرين الأجانب أيضاً مناخاً ضاراً محتملاً نظراً للتركيز الأكبر على الأيديولوجية مقارنة بالعقود القليلة الماضية في الصين.

وأفادت بلاك روك بأن نبرة مديري الأصول تتعارض مع الاتجاه الصعودي المتزايد تجاه الصين ويختلف بشكل ملحوظ عن وجهة نظره الخاصة قبل عام.

وشهد شهر نوفمبر انتعاشاً كبيراً في الأسهم الصينية، حيث كشفت الحكومة عن إرشادات لتخفيف نهج سياسات «صفر كوفيد»، مع تراكم المستثمرين، حيث يبدو أن التقييمات قد أثرت في الكثير من الأخبار السيئة.

ارتفع مؤشر «هانغ سنغ» الأوسع للشركات الصينية بنسبة 20% حتى الآن في نوفمبر الحالي، ويتجه لتحقيق أفضل أداء شهري له منذ عام 2006.

وفي حين أن «بلاك روك» تبدو الآن قلقة بشأن الأسهم الصينية، فإنها تقر بأن النمو الاقتصادي والسوق قد يفاجآن الاتجاه الصعودي إذا استقر قطاع العقارات وخفت القيود الوبائية.

كتب مديرو الصناديق في بلاك روك: "لقد أدت المعنويات الهبوطية في الغالب إلى الإفراط في بيع مراكز الأسهم وتقييمات جذابة، في حين انتقلت توقعات الأرباح من التحدي إلى الأكثر تفاؤلاً على أساس نسبي."