السبت - 13 يوليو 2024
السبت - 13 يوليو 2024

الصين صدَّرت سيارات كهربائية بـ3.2 مليار دولار في نوفمبر للعالم

الصين صدَّرت سيارات كهربائية بـ3.2 مليار دولار في نوفمبر للعالم

ضاعفت الصين من صادرتها للسيارات الكهربائية في شهر نوفمبر 2022، وحققت بذلك رقماً قياسياً تاريخياً، مستغلةً اعتماد شركات صناعة السيارات الأوروبية عليها لبناء وإنتاج المركبات النظيفة الجديدة. وحسب وكالة بلومبيرغ، فإن بيانات سلطات الجمارك الصينية أظهرت أن شركات تصنيع السيارات في الصين صدَّرت ما قيمته 3.2 مليار دولار من السيارات الكهربائية في نوفمبر، بزيادة 165% على العام الماضي، لتصل إلى أعلى إجمالي شهري على الإطلاق، وكانت الدول الأوروبية هي أكبر المستوردين من الصين، وبالتحديد بلجيكا وإنجلترا، إذ استحوذت على ما يقرب من 70% من الشحنات.

وشكَّلت صادرات سيارات الركاب الكهربائية أكثر من نصف إجمالي شحنات السيارات لمدة شهرين على التوالي، حيث سجّلت الصادرات في نوفمبر أعلى مستوى قياسي بلغ 6 مليارات دولار.

وقامت SAIC، المالك الصيني للعلامة التجارية البريطانية لإم جي، بتوسيع شبكة التوزيع الخاصة بها لبيع السيارات الكهربائية في أوروبا من خلال الواردات، في حين أن شركة تسلا صنّعت أكثر من 37000 سيارة من الصين الشهر الماضي، بعد تصدير 60 فقط في مارس، ولم تصدّر أي شيء في أبريل، عندما أوقفت التجميع بسبب الإغلاق في شنغهاي، على إثر الترقيات التي قامت بها في الصيف الماضي بمصنعها العملاق هناك.

وتتجه غالبية الشركات الأوروبية في الفترة الأخيرة إلى الصين لتصنيع سياراتها الجديدة وقطع الغيار في ظل وفرة الإمدادات هناك مع الحوافز التي تقدمها الحكومة، ولعل بي إم دبليو وفولكس فاغن هما المثال الأبرز بعد التوسعات التي قاما بها مؤخراً في استثماراتهما بالصين.

الجدير بالذكر أن الصين هي أكبر سوق للسيارات الكهربائية في العالم، وعلى الرغم مما عانته في 2022 من أزمات بسبب عودة تفشي فيروس كورونا مجدداً، لكنها نجحت في الحفاظ على الحوافز الاقتصادية الجذابة للمستهلكين والمصنعين؛ ما جعلها تُهيمن تقريباً على السوق العالمية من جميع النواحي.