الخميس - 18 أغسطس 2022
الخميس - 18 أغسطس 2022

العملات الرقمية تتجه لتسجيل أفضل أداء شهري منذ 2021

العملات الرقمية تتجه لتسجيل أفضل أداء شهري منذ 2021

تتجه عملتا بيتكوين وإيثر وهما أكبر عملتين رقميتين في العالم إلى تسجيل أفضل أداء شهري لهما منذ 2021، في ظل تعافي الإقبال على الأصول عالية المخاطر في الأسواق العالمية والتفاؤل بتحديث شبكة إيثريوم.

وذكرت وكالة بلومبيرغ للأنباء أن بيتكوين ارتفعت منذ بداية الشهر الحالي بنسبة 26% في حين ارتفعت قيمة إيثر بنسبة 65% حتى أمس، في الوقت نفسه تراجع سعر بيتكوين اليوم الجمعة بنسبة 2% إلى 23538 دولاراً للوحدة الواحدة، في حين جرى تداول إيثر في حدود 1672 دولاراً للوحدة الواحدة.

وأشارت بلومبيرغ إلى أن تباطؤ الاقتصاد الأمريكي وانكماشه خلال النصف الأول من العام الحالي، جعل المستثمرين يراهنون على توقف مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي عن زيادة أسعار الفائدة بنهاية العام الحالي، مع احتمال خفضها خلال العام المقبل وهو ما يزيد جاذبية الأصول عالية المخاطر.

وقالت سيسي لو الرئيس التنفيذي لشركة فين لينك بارتنرز للاستشارات: إن المؤشرات على قرب إنهاء البنك المركزي الأمريكي لدورة زيادة أسعار الفائدة، رفعت كل الأصول عالية المخاطر بما في ذلك العملات المشفرة.

وقال إدوارد مويا، المحلل الأول لسوق الأمريكتين في «أوندا»، بحسب وكالة بلومبيرغ: «قرار اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة قدّم تفاؤلاً بأنَّ نهاية التشديد تلوح في الأفق، وأدى ذلك إلى اندفاع نحو الأصول الخطرة التي ساعدت في رفع العملات المشفَّرة». وفي آخر اجتماعين، رفع الاحتياطي الفيدرالي معدل الفائدة بشكل تراكمي بلغ 150 نقطة أساس، وهي أكبر وتيرة لزيادة الفائدة منذ بداية ثمانينيات القرن الماضي.

وفي تصريحات صحفية، قال جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي إن الاحتياطي الفيدرالي سيتجه إلى إبطاء وتيرة رفع معدل الفائدة مع استمرار تشديد السياسة النقدية بشكل إضافي، وأشار إلى أنه قد يكون من المناسب رفع الفائدة 75 نقطة أساس في اجتماع شهر سبتمبر، مشدداً على أن الأمر سيتوقف على البيانات الاقتصادية.

واستبعد فكرة أن الاقتصاد الأمريكي يشهد حالة ركود حالياً، معتبراً أن قوة سوق العمل لا يمكن أن تتزامن مع ركود اقتصادي.