الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

ظاهرة عابد فهد

الممثل السوري عابد فهد يقدم هذا الموسم عملين: هارون الرشيد وطريق. ظهور فهد في مسلسل هارون الرشيد بدور الخليفة موسى الهادي مثل نجمة مضيئة في ليل حالك، إذ يغطي فهد بأدائه العالي ركاكة المسلسل. أما ظهوره في مسلسل «طريق» فكان استثنائياً بكل معنى الكلمة، من أزياء الشخصية إلى مشيتها وطريقة كلامها، ولا أبالغ لو قلت إنه لو أدى ممثل آخر دور «جابر سلطان» لربما فشل المسلسل. في «طريق» تعامل فهد مع المخرجة السورية المتميزة رشا شربتجي، وربما كان اجتماع هذا الثنائي ضمانة نجاح دائم، إذ شاهدنا سابقاً مسلسل «الولادة من الخاصرة» وإبداع فهد في تقديم شخصية المقدم رؤوف. منذ انطلاقة فهد منتصف الثمانينات الميلادية، شاهدناه في أعمال ناجحة كثيرة سواء كبطولة مطلقة أو دور مساند، مثل مسلسلات: «مرايا»، «بقعة ضوء»، «حمام القيشاني»، «سنعود بعد قليل» و«لو»، لكن لسبب أو لآخر، تخرج المسلسلات التاريخية أفضل ما في عابد فهد. أدى فهد شخصيات تاريخية صعبة ومركبة، مثل الحجاج بن يوسف والظاهر بيبرس والحسن الصباح، وفي اختيار هذه الشخصيات تحدٍّ وشجاعة، وقد أدى فهد كل شخصية بإتقان كامل من دون أي تكرار، وهذه حسنة لا تتوفر إلا لممثلين قلة في كوكب الأرض. عابد فهد ليس ممثلاً عابراً أو محدوداً، ولا بد من إنصافه بوضع تجربته في مستوى يتجاوز الدراما العربية. [email protected]
#بلا_حدود