الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

الإبداع الكامن

لا يوجد أي شخص في العالم لم يحاول أن يكتب أو يرسم أو يدوّن خواطره أو مذكراته، ما يعني أنه يكمن في داخل كل فرد أمر ما يقوده للإبداع، وربما يتشكل ذلك بتأثير البيئة المحيطة أو بتأثير ما يشاهد أو بدافع داخلي. الإنسان بشكل عام ميّال لأن يكون مبدعاً، ولتنمية الموهبة وصقلها دور في متابعة التوجه الإبداعي، بالإضافة إلى الموهبة الفطرية التي تتشبع بمرور الزمن فيصنع المبدع هويته ويتخذ خطه الخاص المعبّر عن أفكاره. مسألة «الإبداع الكامن» تحتاج دراسات من أهل الاختصاص، فكم من شخص لديه طاقة خمدت نتيجة عدم الاهتمام بها أو متابعتها، وكم من شخص اضطرته ظروف الحياة للذهاب في طريق آخر غير الذي كان يتمناه، و كم من شخص لم يجد من يأخذ بيده كي يمضي في طريق أحبه ووضع أمنياته فيه. «الإبداع الكامن» مهما تباينت مستوياته فهو يسكن أعماقنا، ولو استكشفنا ذواتنا وبحثنا لدينا عن موهبة لعرف كل منا الجانب الذي يشده. [email protected]
#بلا_حدود