الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

اتحاد مسيّر

الانشغال بكأس العالم فرض علينا التغاضي عن بعض المواقف الغريبة لاتحادنا الكروي، ولأن الوقت حينها لم يكن يسمح، ولم نكن نود تعكير أجواء الاستمتاع بالمونديال الروسي، ارتأينا أن نرجئ الحديث عن تفاصيل ما صرح به مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة، وبالتحديد تلك المتعلقة بلائحة الانتقالات وسقف رواتب اللاعبين المواطنين، والذي تأكد لنا عملياً أنه انهار قبل أن يبدأ، على الرغم من كل الوعود، التي تحدث عنها الاتحاد والضمانات، إلى جانب أسلوب التهديد والوعيد للمخالفين، والتي ثبت فشلها فعلياً، ما يؤكد عدم قدرة الاتحاد في السيطرة على الأندية، في مؤشر واضح على أن اتحادنا الكروي مسيّر بالفعل. إن الذي دفع الأندية بعدم الاكتراث لمطالب الاتحاد بخصوص سقف الرواتب، ضعف اللائحة وعدم قدرة الجهة الرقابية على مواجهة الأندية التي تتجاوز السقف، ونظام الحوكمة الذي مللنا من كثرة ما يردده ممثلو الاتحاد، ثبت أنه ليس سوى أداة لترعيب الأندية التي أكدت بدورها عدم اكتراثها لأكذوبة الحوكمة، وبالتالي فإن مسألة مراقبة عملية الصرف في الأندية ومحاسبتها غير ممكنة، ما يعني واقعياً أن سقف الرواتب مشروع أنهار قبل أن يبدأ، لأن أساسه ضعيف ولم يرتكز على أسس علمية صحيحة. كلمة أخيرة واقع مسابقاتنا المحلية غامض، وواقع منتخباتنا الوطنية مخيف، والسبب يعود لأن اتحادنا الكروي لا يزال مسيّراً. [email protected]
#بلا_حدود