الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021

حكاية رمضانية

في شهر رمضان الكريم يصوم المسلمون، فلا يبدأ الصوم إلا مع أذان الفجر، وينتهي مع أذان المغرب، وحول الصيام أود أن أروي لكم عن عائلة مسلمة. كانت هناك عائلة تتكون من أربعة أشخاص، الأب والأم والأخ والأخت، تسحرت هذه العائلة، ثم صلت الفجر ونامت، وعند أذان الظهر استفاق الأب ياسر ومعه الأم زينب، وأيقظوا راشد ومروة. وقالت الأم هيا يا أبنائي إلى الصلاة، فصلوا جميعهم، وبعد انتهاء صلاة الظهر، ذهب راشد إلى أبيه ياسر، وطلب منه أن يحضر له من البقالة الكاكاو، لأنه كان جائعاً، فقال أبوه نحن الآن في شهر رمضان يا بني، ويجب الامتناع عن الطعام إلى أذان المغرب. حزن راشد، وقرر أن يأكل بالسر، أكل راشد كاكاو أخته مروة الذي كان على الطاولة، فرآه الأب، ولكنه لم يقل شيئاً، لأنه ينتظر الوقت المناسب، وأذن المغرب، وذهبوا جميعهم للإفطار، لكن راشد قال لا أريد أن أفطر، وفي هذه اللحظة قالت مروة، إن الكاكاو الذي كان على الطاولة قد اختفى، فقال الأب: هل أنت من أكله يا راشد، ارتجف راشد من الخوف، وهو يقول: لا لست أنا من أكله، فقال الأب: حقاً؟ لا تكذب يا راشد، فقال: راشد أنا من أكله، ثم اعتذر من أبيه وأخته. ثم قال الأب: إذا لم يرك أحد، فالله عز وجل يراك، فقال راشد: أحقاً ما تقول؟ فقالت الأم زينب: أجل يا راشد، فالله يرى كل شيء نفعله، ثم قال راشد: سامحني يا ربي الكريم العليم. كلمة أخيرة: أشكر أمي الكاتبة موزة عوض، فهي دائماً تشجعني على الكتابة والقراءة، وهذه أول كتاباتي لصحيفتي «الرؤية»، وكل عام وأنتم بخير.
#بلا_حدود