الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

علم تربية الزوج

صدق الكاتب والفيلسوف الفرنسي فولتير (1778 ـ 1694) حينما قال «خلق اللـه النساء لكي يروضن الرجال»، ولكن كيف تروض المرأة زوجها إذا كانت تعمل معه في مكان العمل نفسه؟ هذه هي المشكلة، فعندما يمرض طفلها فهي تراجع اختصاصياً في طب الأطفال، ولكن عندما يخاصمها زوجها فهي تعتمد على نفسها، وقد تلجأ إلى وصفات جدتها الشعبية. فحتى اليوم لا يوجد علم خاص بفن تربية الزوج كما يوجد علم خاص بفن تربية الأطفال، فهل رأيت يوماً كتاباً في المكتبات يتناول تربية الزوج ورفع روح المسؤولية لديه. إذاً، فعلم تربية الزوج يجب أن يخلق الآن وليس غداً. الحق يقال: إن الأسلوب الاستراتيجي الوحيد الذي يضمن لك الانتصار في هذه المعركة المصيرية هو مواجهة ثورة زوجك بأعصاب هادئة من حديد وبوجه رائق .. وجه المرأة التي تعرف جيداً إلى أين هي ذاهبة وأي الطرق ستسلك؟ ومع ذلك احذري تماماً محاولة الازدراء بزوجك والاستخفاف به وإشعاره بالخجل، أو حتى تضحكين عليه خلسة، خصوصاً عندما يكون مخطئاً. وإذا كان زوجك طيب القلب فكأن سحابة الحزن التي تعلو وجهك والتي مصدرها تصرفاته سوف تحزنه وتدفعه إلى أن يتنازل عن عاداته السيئة التي تجرح شعورك، والزوجة الرقيقة سوف تنظر بعين كلها دهشة وألم وحزن إلى هذه التصرفات غير المهذبة. إذا أصر زوجك على تجاهل أبسط أصول إتيكيت الطعام فلا تفتحي فمك مرة أخرى معه، واحرصي على تقديم الطعام بمظهر يناسبه، من النادر جداً أن يفكر الزوج في تقديم هدية لزوجته ويجب ألا تنظري إلى الموقف على أنه بخل أو سوء نية من جانبه، وأنت بصفتك زوجة ذكية يجب أن تتجنبي دخول حجرة الحمام أثناء عملية تجميل زوجك للحيته. واحذري تماماً إلقاء أسئلة سخيفة عليه مثل (لماذا لا تحلق لحيتك يومياً؟) فمثل هذا التصرف منك معناه حدوث كارثة، خصوصاً إذا كان زوجك ذا أفكار متزمتة نوعاً ما. من المحتمل أن يثور زوجك ويترك البيت بسرعة بعد أن يصفق الباب بشدة في وجهك، وبعدها يقول إن الإنسان في هذا البيت لا يمكن أن يتمتع بلحظة هدوء واحدة، ولذلك حاولي دائماً أن تكوني صديقة لهذه اللحية الرهيبة، وذلك بمدحها وتكريمها بصفة مستمرة. وكوني واثقة بأن الكلام المعسول معه يجعل الحديث يقفز إلى القمة، لأن كل الرجال الأصدقاء يؤيدون لحية زوجك الطويلة ويشكون بدورهم من لحاهم، وسوف يتبادلون معاً وصفات رجالية عن أضمن الوسائل لإيقاف هذه الآفة التي فرضت علينا كعقاب جماعي عند خروج أبوينا من الجنة. شاكر موسى الساعدي
#بلا_حدود