الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021

حق حسن اختيار الاسم للوليد

كلّ منا يعلم أن للأبناء حقوقاً على آبائهم، وفي هذا المجال اخترت لكم أحد هذه الحقوق، ألا وهو حق حسن اختيار الاسم، فقد أوصى رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم بذلك فقال: «إن أول ما ينْحَل أحدُكم ولدَه الاسمَ الحسن، فليحسن أحدكم اسم ولده»، وغيره من الأحاديث التي توصي بذلك. وقد كان عليه الصلاة والسلام يغير الأسماء القبيحة التي تتنافى مع عقيدة التوحيد إلى أخرى حسنة ومقبولة، مثل (حرب) إلى (سمح). وأثبتت دراسة في علم النفس أن هناك ارتباطاً قوياً بين الفرد واسمه ولقبه، فهو ينعكس على نفسيته وسلوكه وأخلاقه. وضرب علماء النفس مثالاً لذلك، كأن يكون الشخص اسمه «صعب»، فكثرة سماعه لهذا الاسم يؤثر فيه، فيكون صعب المزاج والتفاهم. لطيفة الكمالي * الكلية الجامعية للأم والعلوم الأسرية
#بلا_حدود