الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

ذكرى من النجاح في عهد خليفة

يمر شريط الذكريات على المرء عندما يسترجع ذكرياته، ذكريات خالدة، يتذكر بها الإنسان أجمل أيام حياته، يوم التخرج، وبالتحديد في قاعة الشيخ زايد بجامعة عجمان، فهو يوم السعد، يوم الفرح والإنجاز، حيث احتفلت جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا بتخريج دفعة (شكراً خليفة)، بتاريخ 14/10/2014، تزامناً مع مرور 10 سنوات على تولي سيدي صاحب السمو رئيس الدولة مقاليد رئاسة الدولة، وما حققته دولة الإمارات في عهده من مزيد من الرقي والتقدم، ولحسن الحظ كنت أحد خريجي هذه الدفعة، التي ترسخ قيم الانتماء والولاء للوطن، شكراً خليفة، شكراً من أعماق القلب. شهد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة عجمان حفل تخريج دفعة شكراً خليفة الذي أقيم في قاعة الشيخ زايد بالجامعة، بحضور عدد من الشيوخ والوزراء وكبار المسؤولين وأهالي الخريجين، وملئت قاعة الشيخ زايد بالأجواء الاحتفالية المبتهجة بالفرح والسرور، فنحن الفوج الثالث والعشرين من خريجي جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا، باسم دفعة شكراً خليفة، هذا الاسم العزيز على قلوبنا جميعاً، نسأل الله عز وجل أن يحفظ رئيسنا ويديمه فخراً وذخراً، ويمنّ عليه بنعمة الصحة والعافية. أشكر والدي وإخواني وزوجتي وجميع معلمي وزملائي، فشكراً لكم من القلب، فأنتم الذين وقفتم معي أيام دراستي خلال أربع سنوات شاقة، وشجعتموني بالمبادرة والابتكار والإبداع، فحصولي على درجة البكالوريوس في الإعلام بداية مسيرة النجاح، وتمنياتي لجميع الخريجين بالتوفيق والسداد والمستقبل الزاهر. العلم بحر عميق فأدعوكم أخواني الخريجين إلى الغوص في بحر العلم، ومواصلة الاجتهاد للوصول إلى قمم عالية، تخدم وطننا الغالي. لن أقول وداعاً يا جامعتي بل إلى لقاء قريب، أشتاق قاعات المحاضرات، وكلَّ ركن في الجامعة، وكذلك المعلمين الأفاضل وزملائي الكرام، قضيت في أيام دراستي الجامعية أوقاتاً جميلة، فكيف لي أن أنسى؟ كنت أحرص على حضور المحاضرات طوال أيام الأسبوع، الأمر كان متعباً بعض الشيء، ولكن الإرادة هي التي حمستني على المواصلة وعدم التراجع، لأضع نفسي ومواهبي وكل ما تعلمته في خدمة البلاد، فشكراً خليفة، شكراً من أعماق القلب.
#بلا_حدود