الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021

مبدأ المساواة في دستور دولة الإمارات

يعد مبدأ المساواة بين الناس من المبادئ الأساسية التي أكدتها الأديان السماوية قبل الشرائع الوضعية، فقال الله عز وجل في كتابه الكريم (يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأُنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم) سورة الحجرات ـ الآية 12. وتخضع الحقوق والحريات العامة جميعاً وكأصل عام لمبدأ المساواة باعتباره من المبادئ الأصولية، فالأفراد متساوون في التمتع بالحقوق والحريات العامة، ومتساوون كذلك في تحمل الواجبات والأعباء والتكاليف العامة، لا تمييز بينهم بسبب الجنس والأصل أو اللغة أو الدين أو العقيدة أو المركز الاجتماعي. وقد أبرز دستور الدولة مبدأ المساواة باعتباره دعامة أساسية من دعائم نظام الحكم في الدولة. حين نص في المادة 14 على أن «المساواة والعدالة الاجتماعية وتوفير الأمن والطمأنينة وتكافؤ الفرص لجميع المواطنين من دعامات المجتمع والتعاضد والتراحم صلة وثقى بينهم». ولم يقتصر المشرع الدستوري في تقريره لحق المساواة على مواطني الدولة فحسب، بل أكده للأجانب أيضاً، حين نص في المادة 40 على أن «يتمتع الأجانب في الاتحاد بالحقوق والحريات المقررة في المواثيق الدولية المرعية أو المعاهدات والاتفاقيات التي يكون الاتحاد طرفاً فيها ..». تمارة النسور * الكلية الجامعية للأم والعلوم الأسرية
#بلا_حدود