الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021

الليث الأبيض يبدأ حصد النقاط

بمجرد أن أطلقت الصافرة ظهر خصم جديد في المجموعة الآسيوية الثانية والتي تضم بالإضافة إلى الليث الأبيض والساموراي كلاً من السعودية والعراق وتايلاند وأخيراً الفريق الأسترالي. هذا الخصم هو الذات الإماراتية، علماء النفس الرياضي يسمونها هكذا، هي بأشبه أن تكون منتخباً انبثق من منتخب موجود، فالفوز على نظام كروي كبير كالنظام الياباني يجعل من خروج هذا الخصم أمراً محتماً، إنه منتخب ما بعد الفوز على اليابان، وجيل الفخر يدرك بأنه سيلاعب هذا الخصم قبل مباراة أستراليا المزمع إقامتها هنا في أبوظبي، مع فارق واحد هو عدم وجود ملعب أو جمهور ولا نقاط؛ وبات جيل الفخر مستوعباً أنه قد فاز في ملعب صعب للغاية، وأنه تعامل مع الخصم من الخارج بذكاء وبتواضع وبحسم، وسيكون الليث الأبيض محافظاً على مستوى تواضعه، ولكنه سيلعب بأسلوب ما مختلف، وفقاً لمعطيات وظروف ومستجدات أخرى ستظهر قبل وأثناء هذا الشهر الساخن. وكان الليث الأبيض قد عاد من الخلف أمام الفريق الوطني الياباني وذلك بفضل الثبات الدفاعي والصلابة الفنية للعارضة الفنية وهدفين من الضربات الثابتة إحداها ركلة جزاء بطريقة بانينكا. وسيلعب جيل الفخر أمام منتخب الرجال الأسترالي في أبوظبي، بعد أن يكون قد راجع سريعاً كراسة تيري هنري، وتقول خلاصته إنه بالتركيز على الواجبات والتعليمات الفنية يكون فريق كرة القدم قد وصل إلى حد يكون الأقرب إلى الكمال، والكمال فقط لله تعالى.
#بلا_حدود