الأربعاء - 07 ديسمبر 2022
الأربعاء - 07 ديسمبر 2022

كن كالمطر

فرح سالم كاتبة إماراتية دائماً يأتي المطر ليفرح الأرض ويفرح البشر .. ويغسل قلوبنا مثلما يغسل الأرض وينظفها مما لا تراه العيون .. هناك أشياء جميلة في الحياة نعشقها ولكن لا تكون دائماً معنا مثلها مثل المطر في حضوره .. وفي جمالها .. وفي عذوبته عندما يهطل فيلامس الروح ويجعلها أكثر إيجابية وإقبالاً على جعل كل ما حولها جميلاً في تلك اللحظة .. هكذا بعض البشر في حياتنا، ولكل منا أشخاص هم بمنزلة المطر، متى ما التقينا بهم تحولت حياتنا إلى دنيا جميلة. قد يكون هذا الشخص زوجك أو زوجتك، أختك، ابنك صديقك، والأكيد والديك .. كائناً من يكون .. في النهاية هذا الشخص موجود في حياتنا .. ولكن هل سألت نفسك يوماً: يا ترى من في حياتي يعتبرني مثل المطر في قدومي إليه؟ طبيعة الإنسان أنه دائماً يبحث عمن يحبه هو، وينسى أن هناك من يحبه ويتمنى منه كل ما هو جميل، حتى لو كان مجرد ابتسامة .. فهي قد تفجر أنهار السعادة في قلب من يحبك دون أن تعلم أنت حتى بتأثيرها .. بينما تهدر أنت وقتك في البحث عن شخص ربما لا يهمه حتى لو قدمت له أموال وكنوز العالم .. حسناً ربما بالغت في صيغة الجملة فمن لا يعشق كنوز العالم وأموالها، ولكن عشقها لن يغنيك عن أنه فضّلها عليك .. نعود إلى لب الموضوع، لذا كن أنت كالمطر .. عندما تأتي يفرح بك الجميع، فلا تدري أنت في قلب من منهم الأغلى، وحتى لا تظلم نفسك ومن يحبك بصدق، فهناك فارق ضخم جداً بين هطول الأمطار في البحار وبين هطولها في صحارى قاحلة، ولك أن تتخيل من سيرتوي أكثر، ومن سيشعر بقيمة المطر أكثر، وكن كالمطر في صفائه ونقائه. اجعل الناس تستبشر بقدومك وتفرح بحضورك، فالحياة أقصر من أن تتحمل كل هذا الجفاف والجفاء، ابدأ صفحة جديدة كن فيها إيجابياً كالمطر يأتي فيسقي الجميع. اجعل لنفسك حظاً من هذه الصفة، وكن إيجابياً، فحتى كلمة شكراً التي يستصغرها البعض قد تحلق بالشخص الذي تقال له في سماء الإبداع. [email protected]