السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

الراتب 200 ألف .. يا بلاش!

في الوقت الذي انشغلنا فيه بقضية تحديد سقف أعلى لرواتب اللاعبين المحليين، وفي الوقت الذي مازال فيه هذا الموضوع الحساس يأخذ حيزاً كبيراً من الاهتمام، وما بين مؤيد ومعارض لأصل الموضوع من الأساس، انتهى اتحاد كرة القدم السعودي أخيراً إلى إقرار هذا السقف المثير للجدل، واتخذ قراراً بتحديد الحد الأعلى لرواتب اللاعبين السعوديين المحترفين بحيث يحصل اللاعب المحترف في الدرجة الممتازة على راتب مكون من جزأين، الأول قيمته 150 ألف ريال سعودي وهو مبلغ ثابت لا يتغير، والآخر قيمته 50 ألف ريال أو أقل حسب عدد مشاركات اللاعب في المباريات، ما يعني أن راتب اللاعب السعودي المحترف سيصل إلى مئتي ألف ريال شهرياً «ريال ينطح ريال!» وبلغة الحاسدين، والحمد لله أنني لست من بينهم، سيصل راتب اللاعب إلى مليونين وأربعمئة ألف ريال سنوياً، ما يعني أنه فيما لو قدر للاعب أن ينال عقداً احترافياً مدته خمس سنوات فقط لا غير ثم يعتزل بعدها، فهو لن يغادر أرضية الملعب الخضراء والجميلة إلا ورصيده البنكي يشير إلى الرقم 12 وستة أصفار، كل صفر منها ينطح الآخر أيضاً. هذا بالطبع إذا لم يتسلم شيئاً من تحت ومن فوق ومن داخل أدراج الطاولة أيضاً! وعلى الرغم من أن هذه الرواتب تعتبر خيالية مقارنة برواتب الكثير من أصحاب المهن الفنية والحرفية كالأطباء والمهندسين وغيرهم، إلا أنها تعتبر من وجهة نظري رواتب معقولة إلى حد ما، مقارنة بما يحصل عليه اللاعبون الأجانب، وخاصة إذا ما أخذنا في الاعتبار أن حياة اللاعب الخليجي قصيرة جداً في الملاعب، إضافة إلى أن مسيرته الكروية كثيراً ما تكون مهددة نتيجة الإصابات القوية، وقد يكون ذلك في سن مبكرة من حياته أيضاً، لذا أجد دائماً أن من حق هؤلاء اللاعبين أن يبحثوا عن عقود كبيرة تقيهم شر ما يحمله المستقبل لهم من مآسٍ، وخاصة أن من يمارسون كرة القدم هم في الأغلب ممن لا يقيمون وزناً للتعلم والحصول على شهادات قد تفتح لهم مستقبلاً آخر في حياتهم بعد التوقف عن اللعب. وبهذه المبادرة، يكون الاتحاد السعودي لكرة القدم قد تصدى لهذا الموضوع بكل جرأة، وهو يعرف تماماً أن تطبيق قرار تحديد سقف الرواتب لن يكون سهلاً ولن يكون مثالياً كما يتوقع البعض، ولكن مع ذلك فقد نال القرار مباركة الكثير من أصحاب الشأن في الأندية وغيرها. وعلى الرغم من اختلاف وجهات نظر المعنيين على الساحة المحلية هنا في الإمارات بالنسبة لضرورة أو عدم الحاجة لتحديد سقف الرواتب، فإنه كان على اتحاد كرة القدم أن يمنح الموضوع فرصة التجربة على الأقل بدل أن يتركه مستريحاً ونائماً في الأدراج هكذا.
#بلا_حدود