الجمعة - 09 ديسمبر 2022
الجمعة - 09 ديسمبر 2022

قرار موفق

عندما تشتد المنافسات الرياضية بين الفرق وخاصة في اللعبة الشعبية الأولى في العالم، يخرج البعض عن النص ويحاول أن يقتل الروح الرياضية في داخله بحثاً عن الفوز لا غير، ومن هنا تنمو الفجوة بين الأهداف السامية للمنافسات الرياضية وبين التي يفقدون روحها تحت أي ظرف ولأي سبب، في حين يعمل آخرون على إعلاء الروح الرياضية على ما سواها في المنافسات وهنا تكون الرياضة أجمل وأنقى. هل كان تأجيل مباراة السوبر الإماراتي من أجل العين؟ لو توجهنا بهذا السؤال إلى معنيين يمتلكون روحاً رياضية عالية وآخرين لا يمتلكونها لجاءت الإجابة مختلفة، لكن وعلى الرغم من اختلاف الإجابات المتوقعة، لا بد من الإشادة بقرار لجنة دوري المحترفين الذي جاء دعماً للكرة الإماراتية وليس لفريق العين وحده، وهو قرار موفق، وأنا على ثقة من أن هذا القرار سيتم اتخاذه مهما كان اسم الفريق ولونه، أي لو أن المنافس الذي يمثل الإمارات في هذه البطولة القارية فريق آخر سيحصل على هذا الموقف نفسه. عودتنا روابط الأندية الجماهيرية الإماراتية بمواقف جميلة ورائعة، عندما تلعب أنديتنا في منافسات إقليمية أو قارية، حيث عبرّت في السابق عن روحها الرياضية، ووحدت صفوفها من أجل من يرفع علم الدولة في هذه المنافسات، لذا كلنا مطالبون اليوم بموقف داعم لممثلنا في المحفل الآسيوي من أجل أن يحقق هدفه ويضيف سطراً جديداً يعبر عما وصلت إليه الكرة الإماراتية من تقدم . نحن على ثقة من أن إدارات الأندية في الدولة ستقف إلى جانب الزعيم في مهمته الآسيوية، وأن إعلامنا الوطني سيؤدي دوره بنجاح من أجل تحفيز الجماهير وتهيئة الأجواء المناسبة للعين في مباراته أمام الهلال السعودي. لا أحد يستطيع أن يحجر على رأي الآخر إذا كان مخالفاً لهذه الصورة، فهو حر فيما يرى، لكننا لا نتمنى أن نجد من يغرد خارج السرب على حساباته الخاصة في مواقع التواصل الاجتماعي في موضوع تأجيل السوبر الإماراتي. نعم الكل يريد أن تكون مواسمنا مستقرة ليس فيها توقفات وليس فيها تأجيلات، وهذا أمر مشروع، لكن للضرورة أحكام. علينا أن نتقبل الأمر بروح رياضية ونبدأ تحضيراتنا لدعم الزعيم الإماراتي في مواجهة الزعيم السعودي. إنه واجبنا وإنها مهمتنا أيضاً.