الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

والأحياء منسيون

تركيا تعلن أنها غير مستعدة للتدخل لوقف تمدد «داعش» قرب حدودها إلا فيما لو تعرض ضريح الجد العثماني الأول في شمال سوريا للتهديد، بالمثل فإن حزب الله اللبناني بسوريا والميليشيات لا تتدخل بسوريا إلا رغبة في حماية الأضرحة والقبور والمزارات كما يرددون، لا يبدو أن أحداً منهم يفكر أو فكر على الأقل بحماية الأحياء هناك وإخراجهم على الأقل من عمق الأزمة إلى السطح، كل يتحدث عن حماية الموتى، فيما الإنسان الحي ضحية الحرب والدمار لا قيمة له. هذه هي السياسة عندما تبتذل، ﻭهذا يعني أﻥ تلك الأنظمة التي تدعم ودعمت «داعش» بالأصل لا تهتم بالقدر الذي تحدثه من جرائم للأحياء ولا تعنيها حياة البشر من بعيد أو قريب، حتى وإن تهدد شعوبها الخطر. إنها منظومة فكرية احتلالية متهالكة سبق أن استخدمت إسرائيل ما يماثلها وقامت بتوظيفها لصالح نشأتها، ثم إن تركيا التي أعملت في شعبها المتظاهر قتلاً وسحلاً وسجناً لا يتوقع منها التدخل لحماية غيره من شعوب الأرض، وإيران أيضاً ليست بمنأى عن تلك المنهجية، هذه هي ثقافة من يحكمهم الموت ويتحكم بمصائرهم الأموات، عندما تكون ثقافة الموت هي السائدة وهي المحرك للسياسات فالحديث عن الحياة وحق الأحياء بالحماية وتخليصهم من أي معاناة قائمة مجرد ترف. مأساة عميقة لشعوب تلك المناطق المضطربة حين تختار تلك القيادات حولها والمرجعيات حماية الأموات بدلاً منهم وإعلانها أنها لن تقوم بالتجييش والحشد والموت إلا دفاعاً عن الأضرحة، فيما تتجاهل استغاثات وصريخ الأحياء، نعم للأموات حرمة، ومن حرمتهم ألا تدنس أو تنبش مقابرهم، لكن في المقابل فلدماء الأحياء حرمة أعظم، أكان هذا في الشرائع أو في السنن البشرية؟، ولا بد من التحرك الجاد لحمايتهم إن كانوا بالفعل يعرفون معنى الحرمات ويلقون لها بالاً. الفرق شاسع بين أمم تمجد وتعرف قيمة الحياة وحرمة الدم وأمم تخلق أسباباً لحماية أمن القبور على حساب استنزاف حيوات ضحايا جدد في كل يوم، الأولى تخلق جناتها في الحياة والثانية تبرر الموت ﻷجل موتى وتخلق الجحيم بوهم الجنان. نعم قد تكون اﻷضرحة والمزارات والمقامات مجرد ذرائع لحروب اليوم ومبررات تخفي وراءها أوجه سياسية بشعة، بحيث يبقون الرمز والشعار لاقتتال أحياء اليوم ولدعم استثمارهم في منطقة الحروب ولعبة سياسية تتبعها تركيا وأيضاً إيران لتمرير مصالحهم التوسعية في المنطقة، خصوصاً أن توجههم السياسي وأطماعهم ناحية المنطقة معروفان، لكنه إعلان يدلل على أي مبلغ بلغته تلك السياسة وتلك العقليات.
#بلا_حدود